اليورو لا يزال مواصلاً ضعفه

هبط زوج (اليورو/ أسترالي) إلى مستوى قياسي متدن جديد اليوم، ليصل إلى المستوى 1.4046، وذلك عقب صدور البيانات الأسترالية، ويرجع الفضل في ذلك إلى ضعف اليورو. وتجري عمليات التداول على الزوج التقاطعي داخل القناة الهابطة متوسطة الأجل. ولا زلنا مؤيدين لوجهة النظر الهابطة بالنسبة للزوج التقاطعي طالما ظل مستوى المقاومة عند 1.4434، ومن المتوقع حدوث المزيد من الهبوط عند ارتداد بنسبة 138.2% من المستوى (2.0385 إلى 1.7145 من 1.8098) عند 1.3620.

 

ومع اجتياز مؤشر ماكد (MACD) لأربع ساعات لخط الإشارة، فإنه يتعين أن تتكون قمة مؤقتة بالنسبة لمؤشر الدولار عند المستوى 84.92، في الوقت الذي سيمل فيه التحيز نحو الحيادية. ويبدو أننا سنشهد هبوطًا آخرًا لاستمرار الحركة العرضية من المستوى 85.25، وسيعمل الاتجاه إلى أدنى من المستوى 84.12 إلى قلب تحيز المدى اليومي نحو الهبوط إلى مستوى الدعم 82.93، ومن الممكن هبوطه إلى أدنى من ذلك. ومع ذلك، فإننا مستمرين في توقع حدوث دعم قوي بارتداد نسبته 61.8% من المستوى (80.04 إلى 85.25) عند 82.03، وذلك لاحتواء الهبوط، وإعادة استئناف الاتجاه الصاعد. ويرجى التنويه إلى أن اختراق المستوى 85.25 سيؤكد على أن الاتجاه الصاعد الكلي من المستوى 74.19 قد استأنف طريقه من جديد، وأنه يتعين عليه التوجه صوب مستوى المقاومة 86.87.

 

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image