اليورو يتراجع عقب تصريحات ميركل والبيانات السلبية

اليورو يتراجع عقب تصريحات ميركل والبيانات السلبية
اليورو

تشهد عملة اليورو تراجع مقابل العملات الرئيسية الأخرى، وذلك منذ تصريحات المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، حول دعمها للعقوبات التي قد يتم فرضها ضد بيلاروسيا،

ذلك إلى جانب، صدور بيانات الميزان التجاري في منطقة اليورو، والقراءة الأولية للتغير في التوظيف، والتي جاءت سلبية إلى حد كبير مما أثقل على تحركات العملة الأوروبية.

فقد سجل الميزان التجاري الأوروبي فائض يبلغ 17.1 مليار يورو فقط، وذلك أقل من المتوقع وهو تسجيل فائض بنحو 18 مليار يورو، كما انكمش التوظيف بنحو 2.8% خلال الربع الثاني من عام 2020 مقارنة بانكماش بواقع 0.2% خلال الربع الأول من العام.

فنيا تحركات اليورو أمام الدولار EURUSD تهبط منذ قمة 13 أغسطس الحالي، بوتيرة قد تعتبر أقوى نسبيا مقارنة بوتيرة الصعود للقمة المذكورة مع جني زخم سلبي دفع بالأسعار للاستقرار حول حاجز 1.18 دولار، وسلبية البيانات الحالية دفعت الأسعار في الهبوط دون 1.18 وصولا إلى 1.1788 مع توقعات بمشاهدة المزيد من الهبوط في اتجاه مستويات 1.1760 مع قدرة البائعين على المضي قدما وتجاوز مستويات 1.1780


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image