التقديرات النهائية للناتج المحلي الإجمالي بالولايات المتحدة الأمريكية تفوق التوقعات

أعلنت وزراة التجارة الأمريكية اليوم الخميس عن مراجعة تقديراتها للناتج المحلي الجمالي في الربع الأول من عام 2009 ليرتفع من -5.7% إلى -5.5% على أساس سنوي، وذلك بعد أن انخفض الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 6.3% في الربع الرابع من عام 2008.
ومنذ ما يقرب من شهر، أعلنت الحكومة عن توقعاتها بانخفاض الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي في الربع الأول بنسبة 5.7%، ثم قامت الحكومة بعد ذلك بمراجعة هذه التقديرات ورفعها بعد أن توفرت لديها بيانات أخرى لم تكن متوفرة لديها أثناء التقديرات السابقة. هذا وقد توقع بعض الاقتصاديون ثبوت التقديرات النهائية للناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول عند -5.7%. كما توقعوا انكماش الاقتصاد بنسبة 1.5% على أساس سنوي في الربع الثاني من العام الحالي، ثم أن يعاود النمو بنسبة 1.3% في الربع الثالث.
ويوم أمس قال البنك الإحتياطي الفيدرالي أنه يرى تباطؤاً ملحوظاً في وتيرة الانكماش، ولكنه حذر من استمرار ضعف النشاط الاقتصادي لبعض من الوقت.


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image