الاسترليني/دولار مازال محافظًا على استقراره السلبي

 

 

فشل زوج الاسترليني/دولار خلال تداولات الأمس في اختراق مستوى 1.6800 وارتد ليواصل الهبوط ونجح في كسر مستوى 1.6780 مجددًا مما تسبب في استمرار الضغط السلبي على الزوج متسببًا في العودة لاستئناف الهبوط نحو مستوى 1.6700 والذي مازال يشكَل عائقًا أمام تفعيل السيناريو العام الهابط في محاولة جديدة لكسره اليوم مع مراعاة أن الإغلاق أدناه سوف يكسب الزوج مزيدًا من السلبية ويعطي اشارة ببدأ موجة هابطة جديدة تبدأ أهدافها بالقرب من مستوى 1.6660، وبشكل مجمل فإننا نتوقع استمرار التذبذب خلال الفترة الأوروبية اليوم في ظل ترقب بيانات سوق العمل البريطاني ليستمر النطاق الجانبي بين مستوى الدعم 1.6730 ومستوى المقاومة 1.6830.

 

الفرص المتاحة خلال الفترة الأوروبية

طبقًا لرؤيتنا السابقة فإننا نفضل البقاء على الحياد اليوم أيضًا حتى الخروج من النطاق الجانبي بكسر احد المستويات المذكورة قبل الدخول الجديد.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image