أسعار النفط تستمر في الارتفاع مع ترقب توقيع الاتفاق التجاري

أسعار النفط تستمر في الارتفاع مع ترقب توقيع الاتفاق التجاري
أسعار النفط

دعمت حالة التفاؤل حيال مستقبل الحرب التجارية من ارتفاع أسعار النفط خلال تداولات اليوم الثلاثاء، حيث تترقب الأسواق توقيع المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري بين الولايات المتحدة والصين غدًا الأربعاء.

هذا، وسجلت العقود الفورية للخام الأمريكي خلال الساعة الأخيرة 58.39 دولار للبرميل بارتفاع بنسبة 0.57% على أساس يومي، فيما وصلت العقود الآجلة إلى مستويات 58.40 دولار للبرميل بارتفاع بنحو 0.55%. كذلك، ارتفعت العقود الفورية لخام برنت بنسبة 0.61% على أساس يومي لتسجل 64.61 دولار للبرميل خلال الساعة الأخيرة، فيما سجلت العقود الآجلة لخام برنت 64.64 دولار للبرميل بارتفاع بنحو 0.69%.

وتجدر الإشارة إلى أن الخام الأمريكي قد خسر نحو 4% منذ بداية عام 2020، فيما خسر خام برنت نحو 2%. وقد ارتفعت أسعار النفط خلال الأسبوع الأول من العام الجاري بعد أن قامت الولايات المتحدة بقتل قائد فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، في هجوم عسكري في بغداد، مما أثار المخاوف من حدوث حرب بين الولايات المتحدة وإيران.

وعزز تصاعد التوترات الجيوسياسية من ارتفاع أسعار النفط لأعلى مستوياتها منذ 8 أشهر، خاصة مع قيام إيران بالهجوم على قواعد عسكرية أمريكية في العراق، إلا أن ذلك الهجوم لم يسفر عن مقتل أي شخص. من ناحية أخرى، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن بلاده تعمل على إحلال السلام في الشرق الأوسط، ولذلك فإن الولايات المتحدة ستفرض عقوبات إضافية على إيران بما يعني استبعاد خيار الحرب المباشرة بين البلدين، الأمر الذي أدى إلى تراجع أسعار النفط بصورة ملحوظة.

على الجانب الآخر، تنتظر الأسواق خلال تداولات الغد صدور بيانات مخزونات النفط الأمريكية، والتي من شأنها تعزيز ارتفاع أسعار النفط في حالة تراجعها، على جانب تطورات الاتفاق التجاري بين الولايات المتحدة والصين، حيث من المقرر أن يوقع الطرفين غدًا المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري. وقد أعلنت الصين اعتزامها زيادة مشترياتها من المنتجات الزراعية الأمريكية، إلى جانب الإعلان عن وصول كبير المفاوضين التجاريين الصينيين إلى الولايات المتحدة لتوقيع الاتفاق التجاري.

في الوقت نفسه، أعلنت الولايات المتحدة بالأمس تراجعها عن اعتبار الصين أحد الدول التي تتلاعب بقيمة عملتها اليوان، وهو الأمر الذي أقرته الولايات المتحدة في أغسطس الماضي.  وقد أدت تلك الأنباء الإيجابية إلى ارتفاع شهية المخاطرة في الأسواق، كما عززت من ارتفاع أسعار النفط.

وفيما يتعلق بمصادر الطاقة الأخرى، تراجعت عقود الغاز الطبيعي بنسبة 0.18% لتسجل 2.178 دولار لكل مليون وحدة حرارية، فيما سجلت عقود البنزين 1.6555 دولار للجالون بتراجع بنحو 0.11%. من ناحية أخرى، ارتفعت عقود زيت التدفئة بنسبة 0.47% لتسجل 1.9069 دولار للجالون.