اقتصاد الولايات المتحدة ينتظر يوم حافل غدًا

اقتصاد الولايات المتحدة ينتظر يوم حافل غدًا
بيانات اقتصادية

تترقب الأسواق العالمية غدًا بيانات وأحداث اقتصادية مهمة في الولايات المتحدة، والتي من المرجح أن تؤثر على تحركات الدولار الأمريكي بشكل ملحوظ، وسينعكس ذلك على تداولات العملات الرئيسية.

اجتماع الاحتياطي الفيدرالي

من المقرر غدًا الأربعاء في تمام الساعة 7:00 مساء بتوقيت جرينتش، قرار الاحتياطي الفيدرالي حول معدل الفائدة وبيان السياسة النقدية، وتشير توقعات الأسواق إلى إبقاء الاحتياطي الفيدرالي على معدلات الفائدة دون تغيير عند 1.75% خلال آخر اجتماعته هذا العام.

ويلي هذا الاجتماع في تمام 7:30، المؤتمر الصحفي لمحافظ الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول، ومن المتوقع أن يقدم هذا المؤتمر بعض الأدلة على توجهات الاحتياطي الفيدرالي، إلى جانب التلميحات عن مستقبل السياسة النقدية في الولايات المتحدة.

بيانات التضخم في الولايات المتحدة

يصدر مكتب إحصاء العمالة الأمريكية غدًا في تمام الساعة 1:30 مساء بتوقيت جرينتش، بيانات التضخم في الولايات المتحدة خلال شهر نوفمبر.

وتشير توقعات الأسواق إلى ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين على أساس شهري إلى النسبة 0.2%، وهي أقل من القراءة السابقة التي سجلت ارتفاعًا إلى النسبة 0.4% خلال شهر أكتوبر، بينما تشير التوقعات إلى استقرار مؤشر أسعار المستهلكين بقيمته الأساسية عند النسبة 0.2%.

مخزونات النفط الأمريكية

وفي تمام الساعة 3:30 مساء بتوقيت جرينتش، تترقب الأسواق صدور بيانات مخزونات النفط الأمريكية خلال الأسبوع المنتهي في 6 ديسمبر، وتشير التوقعات إلى تراجع المخزونات بنحو 2.6 مليون برميل، فيما قد شهدت القراءة السابقة تراجع المخزونات بواقع 4.9 مليون برميل.

ومن المتوقع أن تؤثر هذه البيانات على أسعار النفط، التي شهدت تقلبات خلال الأسبوع الماضي بالتزامن مع اجتماع منظمة أوبك وحلفائها، وقد كان قرار زيادة خفض الإنتاج بنحو 500 ألف برميل يوميًا من ضمن نتائج هذا الاجتماع.