تقرير العملات: الاسترالي الأسوء أداء بين العملات والاسترليني الأفضل

تقرير العملات: الاسترالي الأسوء أداء بين العملات والاسترليني الأفضل
العملات

خلال تداولات اليوم الخميس، تصدر الجنيه الاسترليني العملات الرئيسية بارتفاعه بنسبة 1.54%، ليستمر في الارتفاع لليوم الثاني على التوالي. يأتي هذا بالتزامن مع البيانات الصادرة بالأمس عن القطاع الخدمي في بريطانيا، حيث اقترب مؤشر PMI الخدمي من النقطة 50.0 بارتفاعه إلى النقطة 49.3. إلى جانب ذلك، دعمت التصريحات الأخيرة واستطلاعات الرأي من تعافي الاسترليني، حيث أكد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في حالة فوز حزب المحافظين بأغلبية الأصوات في الانتخابات المقبلة.

وكانت المرتبة الثانية من نصيب الدولار الكندي بتعافيه بنسبة 1.13%، عقب ارتفاعه بالأمس بدعم من قرار بنك كندا بالإبقاء على معدل الفائدة دون تغيير، إلى جانب ارتفاع أسعار النفط بالتزامن مع التقارير عن إمكانية زيادة أوبك لحجم خفض الإنتاج.

كذلك، ارتفع اليورو بنحو 1.09% متأثرًا ببيانات القطاع الخدمي الصادرة بالأمس، والتي أظهرت نمو المؤشر في ألمانيا وإسبانيا ومنطقة اليورو. في الوقت نفسه، شهد الفرنك السويسري ارتفاعًا طفيفًا بنسبة 0.03%.

على الجانب الآخر، كان الدولار الاسترالي الأسوء أداء بين العملات اليوم، حيث انخفض بنسبة 2.81% عقب صدور بيانات مبيعات التجزئة في استراليا صباح اليوم، والتي أظهرت تراجع المؤشر إلى المستويات الصفرية، كما تراجع فائض الميزان التجاري ليسجل 4.50 مليار دولار استرالي فقط، دون توقعات الأسواق بتسجيل 6.50 مليار دولار استرالي.

في الوقت نفسه، أدى ارتفاع شهية المخاطرة في الأسواق وسط آمال بالتوصل لحل لإنهاء الحرب التجارية، إلى تراجع الين الياباني بنحو 0.43%، كما تراجع الدولار الأمريكي بنسبة 0.31%، عقب البيانات السلبية التي صدرت بالأمس.

وكان الدولار النيوزلندي الأقل خسارة خلال تداولات اليوم بعد تصريحات محافظ الاحتياطي النيوزلندي، أدرين أور، بأن البنك حاليًا في مرحلة الانتظار لمراقبة الأسواق ومتابعة الأوضاع الاقتصادية.