تراجع التضخم في المملكة المتحدة إلى أدنى مستوى خلال 3 سنوات

تراجع التضخم في المملكة المتحدة إلى أدنى مستوى خلال 3 سنوات
التضخم

أظهرت بيانات رسمية اليوم الأربعاء، أن التضخم البريطاني هبط إلى أدنى مستوياته خلال 3 سنوات في أكتوبر، مما يزيد التوقعات بشأن إتخاذ بنك إنجلترا قراراً بخفض الفائدة، حيث ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بمعدل سنوي قدره 1.5% أي أقل من 1.7% في سبتمبر.

وساهمت أسعار الكهرباء والغاز وأنواع الوقود الأخرى بقوة في خفض معدل التضخم إلى جانب مساهمة أسعار الأثاث والمعدات المنزلية والصيانة والترفيه والثقافة، بينما ساهمت أسعار الملابس والأحذية بشكل سلبي على التضخم، حيث انخفضت أسعار الغاز والكهرباء بنسبة 8.7% و 2.2% على الترتيب في أكتوبر مقارنة بسبتمبر وهو ماتم تعويضعه جزئياً فقط من خلال ارتفاع أسعار الملابس، كما ساعد انخفاض أسعار وقود السيارات في خفض التضخم.

وتراجعت تكاليف المواد الخام والطاقة في الشركات المصنعة بنسبة 5.1% على أساس سنوي خلال الشهر الماضي وهو أكبر انخفاض منذ أبريل 2016، وكان استطلاع رويترز قد أشار إلى انخفاض بنسبة 4.9%.

وقال المكتب الإحصائي الوطني أن هذا كان أدنى مستوى لمؤشر أسعار المستهلكين منذ نوفمبر 2016، وقد أشار استطلاع أجرته رويترز إلى زيادة بنسبة 1.6%.

وارتفعت أسعار السندات الحكومية البريطانية، مع انخفاض العائد على سندات الخزانة البريطانية لأجل 10 سنوات بمقدار أربع نقاط أساس في اليوم، ويتوقع بنك إنجلترا أن يتباطأ التضخم إلى 1.25% في بداية العام المقبل بسبب قيود أسعار الطاقة والمياه.

يتبع ذلك مواجهة الجنيه الاسترليني ضغوط بيعية شديدة نتيجة للبيانات السلبية لكل من التضخم وبيانات سوق العمل التي ظهرت بالأمس، وعليه يصعد زوج اليورو استرليني حالياً بنسبة 0.06% عند 0.8575.


الندوات و الدورات القادمة