تقرير العملات: النيوزلندي الأقوى والفرنك السويسري الأسوء أداء

تقرير العملات: النيوزلندي الأقوى والفرنك السويسري الأسوء أداء
العملات

تصدر الدولار النيوزلندي ارتفاعات العملات الرئيسية خلال تداولات اليوم الثلاثاء، مع ترقب الأسواق لصدور بيانات الميزان التجاري في نيوزلندا اليوم مع توقعات بتسجيل عجز بنحو 1375 مليون دولار نيوزلندي، وهو أقل من القراءة السابقة التي سجلت عجز بنحو 1565 مليون دولار نيوزلندي، إلى جانب تطورات الحرب التجارية الإيجابية.

وجاء الين الياباني في المرتبة الثانية بارتفاع بنسبة 0.99%، يأتي هذا مع تراجع شهية المخاطرة في الأسواق مع ترقب تصويت البرلمان البريطاني على اتفاق البريكست، وسط مخاوف من عدم موافقة البرلمان على الاتفاق.

في الوقت نفسه، دعمت التطورات الإيجابية في الحرب التجارية ارتفاع الدولار الأمريكي خلال تداولات اليوم بنسبة 0.84%، وذلك عقب الإعلان عن شراء الصين لمنتجات زراعية من الولايات المتحدة.

على الجانب الآخر، كان الفرنك السويسري الأسوء أداء خلال تداولات اليوم بانخفاض بنسبة 1.35%، وتبعه الجنيه الاسترليني بانخفاض بنسبة 0.72%. فقد زاد الضغط على الجنيه الاسترليني خلال تداولات اليوم مع ترقب الأسواق لتصويت البرلمان البريطاني اليوم، وأثقلت المخاوف من عدم موافقة البرلمان اليوم على الاسترليني، مع تصاعد المخاوف من إمكانية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.

واقترب أداء الدولار الاسترالي من الاسترليني حيث تراجع بنسبة 0.70%، فيما سجل اليورو تراجعًا بنسبة 0.50% مع ترقب الأسواق لاجتماع المركزي الأوروبي يوم الخميس المقبل، مع توقعات بخفض الفائدة.

هذا، وتراجع الدولار الكندي بنسبة 0.07% عقب صدور بيانات مبيعات التجزئة في كندا، والتي أظهرت تراجع المؤشر دون توقعات الأسواق، لكن أنباء عن فوز رئيس الوزراء، جاستن ترودو، بولاية ثانية حد من تراجع الدولار الكندي.