العملات: الدولار ينزلق، واليورو ترفعه الآمال، بينما الليرة بارتفاع يفوق 1%

العملات: الدولار ينزلق، واليورو ترفعه الآمال، بينما الليرة بارتفاع يفوق 1%

Investing.com - تراجع الدولار اليوم، الجمعة، بينما ارتفع اليورو على خلفية آمال اتفاق الخروج، الذي سيساعد في تهدئة مخاطر الركود لمنطقة اليورو.

أبرم رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، اتفاقًا مع الاتحاد الأوروبي يوم الخميس، يسهم في جعل شمال أيرلندا تابعة لقواعد الاتحاد الأوروبي الخاصة بالبضائع، بينما تفرض المملكة المتحدة تعريفات على السلع والبضائع التي تمر عبر الأسواق الأوروبية فقط.

والآن هذا الاتفاق ينتظر تصويت البرلمان البريطاني يوم السبت، بيد أن الحزب الوحدوي الديموقراطي الأيرلندي، سيعارض الاتفاق، مما يزيد الشكوك حيال مروره.

ارتفع زوج الإسترليني/دولار نسبة 0.1%، عند سعر 1.2897، عند الساعة 17:56 بتوقيت مكة المكرمة، بينما اليورو/دولار فارتفع 0.2%، لـ 1.1139.

بينما هبط الدولار الأمريكي، وسط حذر المتداولين بعد بيانات أوضحت آثار الحرب التجارية على الاقتصاد الصيني.

إذ شهد نمو الناتج المحلي الإجمالي الصيني تراجعًا نسبته 6% للربع الثالث، وتلك الوتيرة الأبطأ في 30 عام. وأتت الأنباء على خلفية تقديم الصين لتنازلات خلال المفاوضات التي عقدتها مع الولايات المتحدة، المفضية إلى الإعلان عن التوصل إلى المرحلة الأولى من الاتفاق الأسبوع الماضي.

يقيس مؤشر الدولار قوة العملة أمام سلة من ست عملات، وتراجع المؤشر 0.2%ـ لسعر 97.172.

وفي أنباء أخرى، صعد الليرة التركية 1.4%، إلى 0.1728، أمام الدولار، بعد الموافقة بين الولايات المتحدة وتركيا على وقف لإطلاق النيران يستمر لـ 5 أيام. وأفادت التقارير بانتهاك الأطراف لهذا الاتفاق، ولكن الليرة مستمرة في الارتفاع كما نرى.