الين الياباني يتراجع مع هدوء التوترات التجارية

الين الياباني يتراجع مع هدوء التوترات التجارية
الين الياباني

تراجع زوج اليورو ين خلال تداولات اليوم بأكثر من 50 نقطة عن أعلى مستوياته التي وصل لها في بداية التداولات، حيث ارتفع لمستوى 119 للمرة الأولى منذ منتصف أغسطس، ويتم تداول الزوج الأن عند 118.41 أي أنه تراجع بنسبة %0.34.

وقد ساهم نشر وزارة المالية الصينية اليوم الخميس قائمة بالواردات الأمريكية التي سيتم إعفاؤها من الرسوم الجمركية الإضافية في رفع معنويات السوق المتفائلة، مما أثقل على الين الياباني كعملة ملاذ آمن وأدى إلى تراجعه أمام العملات الأخرى.

ومع ذلك، تعرض اليورو اليوم لضغوط هبوطية، حيث توقع المستثمرون أن البنك المركزي الأوروبي سيخفض سعر الفائدة على الودائع بمقدار 20 نقطة أو بنسبة 0.2%، كما سيقوم باتباع برنامج تحفيز نقدي من خلال عمليات إعادة التمويل طويلة الأجل، وكذلك إعادة بدء برنامج التيسير النقدي بنحو 30 مليار يورو شهريًا.

وعلى الجانب الآخر، أصدرت رويترز أمس الثلاثاء تقريرًا يفيد أن صانعي القرار في بنك اليابان لا يتوقعون حدوث نموًا مبكًرا في العالم، مما يعطي انطباعًا أنهم سيناقشون تسهيلات نقدية إضافية الأسبوع المقبل، وهذا بدوره سيؤثر سلبًا على الين الياباني.