تقرير العملات: الكندي يتراجع في انتظار بنك كندا والفرنك يقود الارتفاع

تقرير العملات: الكندي يتراجع في انتظار بنك كندا والفرنك يقود الارتفاع
العملات

انقسمت العملات الرئيسية بين المكاسب والخسائر خلال جلسة تداول اليوم مع انحسار شهية المخاطرة العالمية والتي دعمت عملات الملاذ الآمن. فقد تصدر الفرنك السويسري مكاسب العملات اليوم بصعود يقارب 2% تبعه الين الياباني بارتفاع سجل 0.79%.

هذا، وصعد الدولار الأمريكي بفارق 0.32% مستفيداً من جاذبيته كعملة ملاذ آمن مع استمرار التوترات التجارية والسياسية حول العالم. ارتفع أيضاً الدولار الاسترالي 0.12% بدعم من تعافي أسعار خام الحديد.

على الجانب الآخر، كان الدولار النيوزلندي أكثر العملات انخفاضاً حيث خسر ما يزيد عند 2.2% خلال تداولات اليوم. واستمرت تراجعات الجنيه الاسترليني مثقولاً باضطرابات البريكست والمشهد المحلي بعد الإعلان عن استقالة رئيسة الوزراء مطلع يونيو المقبل بما يزيد غموض الوضع السياسي المحلي. كذلك خسر اليورو ما يصل إلى 0.32% مع استمرار ضعف الأداء الاقتصادي داخل منطقة اليورو.

فيما جرى تداول الدولار الكندي على تراجعات تجاوزت 0.30% مع ترقب الأسواق قرار الفائدة الكندية خلال الساعات المقبلة. وتشير التوقعات إلى احتفاظ بنك كندا بمعدل الفائدة عند 1.75% دون تغيير على أن يتسم البيان بنبرة إيجابية حول تطورات الوضع المحلي مؤخراً مع الاحتفاظ بالموقف الحيادي العام.

السيناريو المتوقع لقرارات بنك كندا