تقرير العملات: الاسترالي الأقوى عقب قرار الفائدة

تقرير العملات: الاسترالي الأقوى عقب قرار الفائدة
العملات

سجل الدولار الاسترالي الأداء الأقوى بين العملات الرئيسية خلال تداولات اليوم عقب إبقاء الاحتياطي الاسترالي على معدل الفائدة دون تغيير خلال اجتماعه صباح اليوم كما تم الإشارة في السيناريو المتوقع. وكانت الأسواق قد سعرت بشكل كبير لجوء البنك إلى خفض الفائدة للمرة الأولى في 33 شهر وذلك على خلفية ضعف بيانات التضخم وابتعاده عن هدف البنك، إلا أنه قد أوضح أن تطلعات الاقتصاد المحلي لاتزال مناسبة. مع ذلك تبقى فرص خفض الفائدة الاسترالية قائمة في وقت لاحق من العام الجاري. وصعد الدولار الاسترالي بنحو 3.6% أمام العملات الآخرى عقب قرار الإبقاء على الفائدة والتزام الصبر من قبل الاحتياطي الاسترالي.

بيان الفائدة الصادر عن الاحتياطي الاسترالي - مايو

هذا، وارتفع الين الياباني بأكثر 1.8% مع استمرار توجه المستثمرين إلى عملات الملاذ الآمن وسط تصاعد التوترات العالمية وبشكل خاص المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين عقب تهديدات الأولى بزيادة التعريفات الجمركية على واردات الصين بنهاية هذا الأسبوع.

واستمر صعود الدولار الأمريكي بمكاسب تصل إلى 0.55%. تغيب البيانات الاقتصادية الهامة عن مفكرة الدولار هذا الأسبوع باستثناء بيانات أسعار المنتجين وأسعار المستهلكين والتي من المرجح أن يكون تأثيرها محدود وغير مستدام على تحركات الدولار.

على الجانب الأخر، تداول كل من اليورو والدولار الكندي على تراجعات ملحوظة. فقد تأثر اليورو بضعف بيانات طلبات المصانع الألمانية والميزان التجاري الفرنسي فيما ظل الدولار الكندي مثقولاً بانخفاض أسعار النفط للجلسة الثانية.

واستمرت تراجعات الدولار النيوزلندي تبعه الفرنك السويسري بخسائر يومية وصلت إلى 1.50%.

للجلسة الثانية يسجل الجنيه الاسترليني الأداء الأضعف بين العملات الرئيسية بضغط من غموض المحادثات الحزبية داخل المملكة المتحدة حول خطط البريكست. فيما كانت أنباء قد أشارت إلى استعداد حكومة ماي لعقد استفتاء ثان على البريكست إلا أنها لم تُؤكد حتى الآن.