الفرنك السويسري يرتفع أمام العملات الرئيسية متجاهلاً قرارات الوطني السويسري

الفرنك السويسري يرتفع أمام العملات الرئيسية متجاهلاً قرارات الوطني السويسري
الفرنك السويسري

ارتفع الفرنك السويسري اليوم أمام معظم العملات الرئيسية، باستثناء الدولار الأمريكي، الذي بدأ التعافي وتقليص خسائر الأمس، في تجاهل من الأسواق لبيان السياسة النقدية الصادر عن البنك الوطني السويسري.

كما المتوقع، فقد أبقى البنك الوطني السويسري على معدلات الفائدة السالبة عند المستويات -0.75%، مع الاحتفاظ بالريبو لأجل ثلاثة أشهر في نطاق المستوى -0.25% إلى -1.25%، فيما صرح الوطني السويسري أن قيمة الفرنك التجارية قد شهدت انخفاضاً طفيفاً ولكن قيمة العملة بوجهٍ عام لا تزال مرتفعة، الأمر الذي قد دفع البنك الوطني السويسري للتصريح بأنه سيتدخل بشكل مباشر في سوق العملات إذا ارتفعت قيمة الفرنك أكثر من ذلك.

هذا وقد قام البنك الوطني السويسري بخفض توقعات التضخم من 0.5% إلى 0.3% للعام الجاري، ومن 1% إلى 0.6% للعام القادم، أما توقعاته لمعدلات تضخم 2021 فجاءت بنسبة 1.2%، فيما استقرت توقعاته بشأن النمو الاقتصادي للعام الحالي عند 1.5%.

فيما ارتفع زوج الدولار فرنك من 0.9910 إلى 0.9939، ولكن ارتفاع الدولار الأمريكي لم يكن كافياً لدعم الزوج للوصول لمستوى افتتاحه بالأمس عند 0.9993، بينما انخفض زوج اليورو فرنك من 1.1321 إلى 1.1282، أما زوج النيوزلندي فرنك فقد تراجع من 0.6855 إلى 0.6826.

البنك الوطني السويسري يحتفظ بالفائدة دون تغيير

بيان السياسة النقدية الصادر عن البنك الوطني السويسري - مارس