البرلمان المصري يوافق مبدئياً على التعديلات الدستورية المقترحة

البرلمان المصري يوافق مبدئياً على التعديلات الدستورية المقترحة

وافق البرلمان المصري اليوم بشكل مبدئي على تعديلات دستورية تسمح للرئيس عبد الفتاح السيسي بالبقاء في السلطة حتى عام 2034، و تعزز من سيطرته على القضاء.

وقد أفاد علي عبد العال رئيس البرلمان المصري أن 485 نائباً من إجمالي 596 مقعداً قد صوتوا لصالح التعديلات الدستورية وهو ما يمثل أكثر من ثلثي المجلس وهي النسبة المطلوبة لإقرار التعديلات.

وقد أضاف أن التغييرات المقترحة سيتم مراجعتها أمام لجنة تشريعية  ثم تعود غلى البرلمان مرة أخرى للتصويت ثانية ومن ثم طرحها لإستفتاء وطني متوقع قبل منتصف العام.