تطورات جديدة لقضية ريبل، ومزاعم فساد

تطورات جديدة لقضية ريبل، ومزاعم فساد

عينت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية المستشارة باربرا روبر لرئيس الهيئة بهدف حماية مستثمري التجزئة الصغار، وللتركيز على السياسات، والإشراف على شركات الوساطة المالية. 

وتشغل باربرا في الوقت الراهن منصب مدير حماية المستثمر، والمستهلك داخل إدارة CFA، وعملت لمدة 35 عام في مجال حماية المستثمر. 

ويساعد منصبها هيئة الـ CFA على اعتماد معايير يمكن تطبيقها للاستثمار الاحترافي، والاعتماد عليها للمشورة، والتوصيات. 

ويأتي المنصب الجديد على خلفية انتقادات عدة طالت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية حيال تجاهلها لحماية صغار المستثمرين واهتماماتهم فيما يتعلق بإنفاذ بعض التنظيمات التي لا تصب في صالحهم. 

وأكثر التنظيمات إثارة للجدل المعركة القضائية التي شنتها الهيئة ضد شركة ريبيل لتداولها أوراق مالية غير مرخصة على حد زعم الهيئة. 

واختصاص ريبيل بالاتهام لم يكن محل نقاش فقط، بل أيضًا الضرر الواقع على من استثمروا أموالهم بالعملة الرقمية، وهم الآن عاجزين عن بيع أو شراء أي من الأصول الرقمية على منصات التداول الأمريكية. 

يقول جون دياتون، محامي ريبيل، إن هيئة الأوراق المالية تستهدفهم، في ظل غياب أي حماية أو إعراب عن تفهم شكاوى مستثمري الريبيل. ويتابع بأنه لو أرادت الهيئة طمأنتهم حيال الملايين المحجوزة، لكانت فعلت ذلك في وقت سابق. 

وتحدث الملياردير مارك كوبان حيال القضية في وقت سابق من الأسبوع الماضي، وذلك عقب محاولة من رئيس الهيئة، جاري جينسلر، التفاعل مع الجمهور عبر موقع تويتر حيال القضية. 

وكتب الملياردير ردًا على الرئيس جينسلر: "ما رأيك بإيضاح القواعد للناس؟ المشكلة لا تكمن في نظر الأشخاص إلى المناطق الرمادية، ولكن المشكلة تكمن بأنه لا توجد قواعد واضحة. فإنفاذ التنظيمات المفاجئة تتسبب في إيقاع الكثيريين في الفخ، دون حتى أن يتمكنوا من طلب مساعدة بتعيين محامي أو مستشار، أو حتى محاسب." 

ويتهم متداولو الريبيل هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية بالفساد بسبب تعاملها مع الأصل الرقمي.

فساد محتمل

فيما تعمل منظمة الإشراف التمكيني (Empower Oversight) على التحقيق في تضارب مصالح بشأن قضية ريبيل والهيئة في الوقت الراهن.وتطالب المنظمة بالكشف عن المراسلات الداخلية بين أعضاء الهيئة حيال القضية. 

وتفيد المنظمة: "في الفترة بين مايو 2017 وديسمبر 2020، شارك أحد كبار أعضاء الهيئة، ويليام هينمان، في الجلسات التنظيمية الخاصة بتنظيم العملات الرقمية، وتلقى ملايين الدولارات من شركة المحاماة، سيمسبون ثاتشر. وسيمسون قاتشر هي جزء من ائتلاف إيثيريم، وهي منظمة صناعية هدفها زيادة استخدام Enterprise Ethereum. وبينما كان هينمان بين الأعضاء، لم يتم اعتبار عملة إيثيريم ورقة مالية غير مرخصة مثل ريبيل." 

كما تفيد المنظمة بأن الرئيس السابق، جاي كلايتون، إذ أعلن بأن بتكوين ليست ورقة مالية، على عكس ريبيل. وبمجرد أن غادر كلايتون منصبه انضم إلى وون ريفير أسيت مانجيمينت، وهو صندوق تحوط يركز حصرًا على بتكوين وإيثيريم. 


large image
الندوات و الدورات القادمة
  • 08 ديسمبر 08:30م
    أ. وائل مكارم

    أ. وائل مكارم - كبير استراتيجيي الأسواق في Exness، ومحلل إدارة استثمار معتمد من قبل Investment and Wealth Institute ومدرسة وارتون في جامعة بنسيلفينيا

    الاربعاء 08 ديسمبر 08:30 م

    مجانا عبر الانترنت

    سجل اﻵن
  • 13 ديسمبر 08:30م
    أ. إبراهيم فوزي

    أ. إبراهيم فوزي - عضو فريق عمل منتديات المتداول العربي و محلل محترف للأسواق المالية لأكثر من 5 سنوات

    الاثنين 13 ديسمبر 08:30 م

    مجانا عبر الانترنت

    سجل اﻵن
  • 15 ديسمبر 08:30م
    أ. حبيب عقيقي

    أ. حبيب عقيقي - محلل فني معتمد حاصل على CFTe2. كبير استراتيجي الاسواق ومدير قسم التدريب لمنطقة الشرق الاوسط في TRADEPEDIA. محلل وضيف اسبوعي على القنوات الفضائية

    الاربعاء 15 ديسمبر 08:30 م

    مجانا عبر الانترنت

    سجل اﻵن
large image