أسعار الذهب تتخلي عن أرباحها القوية التي حققتها في مستهل التعاملات

أسعار الذهب تتخلي عن أرباحها القوية التي حققتها في مستهل التعاملات
أسعار الذهب

سجلت أسعار الذهب ارتفاعات بمرور تعاملات اليوم الإثنين بالتزامن مع تصاعد وتيرة التوترات بين الولايات المتحدة والصين خلال تداولات اليوم، ولكنها تستقر دون مستويات 2030 دولار للأوقية، حيث نجحت التصريحات الصادرة عن الجانبين في دعم ارتفاع أسعار الذهب، بالإضافة إلى ترقب تطورات المحادثات حول حزمة التحفيز، وتزايد المخاوف حول الموجة الثانية من فيروس كورونا.

فقد سجلت العقود الفورية لمعدن الذهب حتى الساعة الأخيرة ارتفاعا لتتداول عند مستويات 2,024.67 دولار للأوقية. في الوقت نفسه، سجلت العقود الآجلة لمعدن الذهب خلال تداولات اليوم ارتفاعًا بنسبة 0.31% لتصل إلى مستويات 2,024.40 دولار للأوقية.

جاء هذا الارتفاع في أسعار الذهب بالتزامن مع تصاعد وتيرة التوترات بين الولايات المتحدة والصين، عقب إعلان الولايات المتحدة خلال عطلة الأسبوع الماضي عن فرض عقوبات على مسؤولين في هونج كونج من بينهم الرئيسة التنفيذية، كاري لام، وعدد من رؤساء الشرطة في البلاد لما وصفه بالعمل على تقويض حقوق المواطنين، وذلك مع تفعيل قانون الامن القومي.

وقد دفعت تلك القرارات الحكومة الصينية إلى فرض عقوبات على نحو 11 مواطنا أمريكيا ردًا على قرارات الولايات المتحدة، وكان من بينهم عدد من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي، وبعض الأفراد العاملين في المنظمات الحقوقية غير الربحية، ولم يحدد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية خلال مؤتمر اليوم ما هي تلك العقوبات.

بالإضافة إلى ذلك، زادت حالة الترقب لدى المستثمرين بشأن حزمة التحفيز من الضغوط الدولار الأمريكي، ودعم ارتفاع أسعار الذهب، حيث أكد وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوتشين، خلال تداولات اليوم أنه لا يزال هناك مجال للتوصل لحل وسط بشأن حزمة التحفيز التي يتم العمل عليها لمواجهة تداعيات أزمة كورونا.

هذا، واستمرت المخاوف تتصاعد في الأسواق حول تطورات فيروس كورونا، وتزايد أعداد المصابين في عالميًا بما يتجاوز 20 مليون شخص في الضغط على شهية المخاطرة في الأسواق، كما زادت المخاوف حول عودة حالة الإغلاق من جديد في عدد من الدول.

وفي الوقت ذاته، سجل مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس أداء العملة أمام نحو 6 عملات رئيسية، ارتفاعًا بنسبة 0.12% مع نهاية الأسبوع واستقر عند 93.55 نقطة، وهو الأمر الذي زاد من الضغوط على أسعار الذهب  مع نهاية تعاملات الأسبوع الجاري؛ نظرًا لأن هناك علاقة عكسية بين أسعار الذهب والدولار الأمريكي، فارتفاع مؤشر الدولار يثقل على أسعار الذهب. وجاء هذا الارتفاع في مؤشر الدولار الأمريكي بدعم من إيجابية بيانات التوظيف الأمريكية.

ومن بين أسعار المعادن الأخرى، صعدت عقود الفضة بمرور تداولات اليوم الإثنين بنسبة 5.78% وسجلت حوالي 29.125 دولار للأوقية، بينما ارتفعت عقود البلاديوم بنسبة 4.70% وسجلت حوالي 2.278.80 دولار للأوقية. في حين، صعدت عقود البلاتين خلال تداولات اليوم بنسبة 3.42% وسجلت حوالي 1003.65 دولار للأوقية.


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image