بنك استثماري: ربما يحبط "الذهب" مستثمريه، ولكنه سيكفائهم بالأخير

بنك استثماري: ربما يحبط "الذهب" مستثمريه، ولكنه سيكفائهم بالأخير

Investing.com - يقول رئيس استراتيجية السلع من ساسكو بنك إن هناك أسباب عديدة تدفعه للإيمان باستئناف الذهب مساره الصاعد خلال النصف الثاني من 2020. ويتوقع أرقام قياسية جديدة للمعدن الثمين خلال السنوات المقبلة.

وقف تداول العقود الآجلة للذهب اليوم عند سعر 1,788 دولار للأوقية، بارتفاع حوالي 0.48%.

وخلال يوم الأربعاء، سجلت العقود الآجلة للذهب سعر 1,807 دولار للأوقية، لتصل أعلى مستوى للتداول خلال اليوم منذ ستمبر 2011، عندما سجل الذهب 1,819 دولار للأوقية.

جاء ارتفاع الذهب لذروة 9 أعوام مع استمرار ارتفاع الإصابة بفيروس كورونا لمستويات قياسية. وجاء هبوطه بعد الإعلان عن التوصل لمصل جديد بنتائج أولية واعدة على البشر. وأكد رئيس الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول، على جوهرية المصل بالنسبة للتعافي الاقتصادي. فبدون علاج أو احتواء فيروس كورونا لن يتعافى الاقتصاد.

يقول أولي هانسين في مذكرة بحثية من ساكسو بنك يوم الخميس إن الذهب استقر حول نطاق 1,700 دولار للأوقية. ويأتي هذا في أعقاب "جولة أفعوانية" خلال شهر أبريل، مع إجراءات الإغلاق عند الذروة.

ولكن يبرز أن المعدن الأصفر من السلع الأساسية التي سجلت عائد إيجابي من بداية العام إلى اليوم.

يستطيع الذهب إحباط ثيرانه، ولكنه في نهاية المطاف يكفائهم، وسيحدث هذا خلال الربع الثالث، وفق رؤية هانسين.

وأضاف أن الذهب سيصل لسعر 1,800 دولار للأوقية هذا العام، مع ارتفاعات مقبلة خلال السنوات القادمة. ولا يعطي ساكسو بنك أي توقعات محددة للرقم القياسي الذي يمكن أن يسجله الذهب.

يقول ساكسو بنك إن عوامل دعم الذهب تتلخص في التالي:

  • حاجة النظام السياسي لمعدل تضخم أعلى لدعم مستويات الدين المرتفعة.
  • ارتفاع تخمة المدخرات على مستوى العالم
  • ارتفاع التوترات الجيوسياسية، قبل الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة خلال شهر نوفمبر

يقول هانسين إن التغير إيجابي في الأساسيات أو الفنيات "سيجبر المتداولين على العودو لدخول السوق،" وبهذا يرتفع الذهب.

 

وقبل بضع أسابيع أرسل جولدمان ساكس مذكرة يرى فيها إيجابية على الذهب بفضل تراجع قيمة العملات بسبب سياسات التيسير النقدي.

في مذكرة نشرها البنك في 19 يونيو، قال المحللون إن الذهب بعد 3 شهور سيصل لـ 1,800 دولار، وبعد 6 سيصل لـ 1,900 دولار، وبعد 12 سيصل لـ 2,000 دولار.

ولكن آر بي سي كابيتال تتوخى الحرص في توقع تحركات الذهب على مدار الشهور المقبلة.

في الوقت الراهن يرى محللو آر بي سي وصول الذهب لقوة عند مستويات 1,600 دولار و1,700 دولار للأوقية، بما يتيح للذهب تحقيق مستويات مرتفعة متعاقبة.

إجمالًا، يتضح أن سوق الذهب يتحرك نحو الأعلى. وهو شيء لم يتغير على طول تصورنا لشكل التعافي الاقتصادي."


الندوات و الدورات القادمة