عملة الاحتياط النقدي Reserve Currency

هي العملات الأجنبية التي تحتفظ بها البنوك المركزية والمؤسسات المالية الكبرى في الدولة لتسديد الديون والالتزامات الدولية , أو للتأثير على سعر صرف العملة المحلية.

مصطلحات مختارة

  • اتفاقية بريتون وودز Bretton Woods Agreement

    هي اتفاقية تم عقدها بعد الحرب العالمية الثانية عام 1944 في بريتون وودز بالولايات المتحدة الأميركية بهدف تحقيق الاستقرار في الاقتصاد العالمي، وتم فيها تثبيت سعر صرف الدولار الأميركي أمام الذهب حيث كان سعر الأوقية 35 دولار، ثم تثبيت عملات الدول أمام الدولار الأميركي، وعدم السماح لسعر صرف العملة بالتقلب أكثر من 2% صعودًا وهبوطًا من القيمة الثابتة أمام الدولار.  ولذلك يعتبر نظام مشابه لمعيار الذهب ويوصف في بعض الأحيان بأنه "معيار تبادل الذهب"وقد فرضت بعض البلدان قيودا تجارية لحماية الاحتياطيات وأسعار الصرف. لذلك ، كانت عملات معظم البلدان لا تزال غير قابلة للتحويل بشكل أساسي حتى أواخر الخمسينيات، تم إسقاط قيود الصرف وأصبح الذهب عنصرًا مهمًا في التسويات المالية الدولية. 

  • لجنة الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي Federal Open Market Committee - FOMC

    لجنة بالمجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، تتكون من 10 أعضاء من رؤساء البنوك الاحتياطية الفيدرالية، ويكون رئيس المجلس الاحتياطي بنيويورك هو العضو الوحيد الدائم في هذه اللجنة، أما باقي الأعضاء فيتغيرون بصفة دورية، وتضع هذه اللجنة أهداف للمعروض النقدي والاقراض وتقوم بوضع السياسة النقدية وتحديد عمليات السوق المفتوحة لشراء الأصول الحكومية.

  • اتفاقية سميثونيان Smithsonian Agreement

    هي اتفاقية عقدت في معهد"سمثونيان" بالولايات المتحدة الأميركية عام 1971، بهدف تجديد بعض نصوص اتفاقية "بريتون وودز" ووضعمعيارًا جديدًا للدولار ، حيث تم ربط عملات عدد من الدول الصناعية بالدولار الأمريكي مع السماح لهذه العملات بالتذبذب بنسبة 2.25 ٪ مقابل الدولار عندما رفعت دول مجموعة العشر (مجموعة الدول العشر) (بلجيكا وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان وهولندا والسويد والمملكة المتحدة والولايات المتحدة) سعر الذهب إلى 38 دولار للأوقية مما أدى إلى انخفاض قيمة الدولار بنسبة 7.9٪. ولم تنجح هذه الاتفاقية في تحقيق هدفها مما أدى بالدول إلى تعويم أسعار صرف عملاتها. 

  • فروق الأسعار (Spread)

    هو الفارق بين سعر الشراء المطلوب وسعر البيع المعروض، للأسهم أو العقود الآجلة أو الخيارات أو أزواج العملات. ويعتبر مقياسا للسيولة في السوق ويعبر عن حجم تكلفة المعاملة حيث انه من الهامش الربحي الذي يحصل عليه الطرف الوسيط أو منفذ المعاملة

الندوات و الدورات القادمة