Facebook تعلن عن خطتها لإطلاق عملتها الرقمية Libra في ظل تحديات قوية

رانيا وجدي

في خطوة قوية  أعلنت إدارة Facebook  يوم أمس الثلاثاء عن خطتها الطموحة لإطلاق عملة رقمية جديدة تعتمد تقنية Blockchain تحت إسم Libra  تهدف لخدمة ملايين الأشخاص حول العالم لتيسيير عمليات إرسال وإستقبال الأموال بالتعاون مع 27 مؤسسة حول العالم منها Visa, Mastercard,paypal,coinbase  وغيرها مع توقعات بضم المزيد من المؤسسات بالتزامن مع الإطلاق الرسمي للعملة منتصف العام القادم 2020.

 

وعلى الرغم من عدم الإعلان بشكل مفصل عن كيفية إستخدام العملة الجديدة أو  الموعد الرسمي الذي سيتمكن فيه المستخدمين من إستخدامها  إلا أنه من المتوقع أن يتم ذلك خلال منتصف العام المقبل 2020 وبشكل مبدئي من خلال تطبيقات Facebook  واتساب Whatsapp و مسنجر Messanger  حيث يتمكن المستخدمين من دفع الأموال مباشرة من خلال هذه التطبيقات . 

لم  تكتفي Facebook  بالإعلان فقط عن العملة الجديدة ولكن أيضا تم الإعلان عن محفظة خاصة بها تحت إسم Calibra والتي يمكن من خلالها تخزين عملة Libra والتي سوف تكون بدورها  على هيئة تطبيق منفصل أو يمكن دمجها  داخل تطبيقات Facebook  نفسها بحسب رغبة المستخدم ، كما يمكن للمستخدم من خلال هذه المحفظة التعرف على قيمة العملة الرقمية التي يمتلكها مقابل عملته المحلية وهناك توقعات أن تحمل تصميم قريب من محفظة Venmo  الشهيرة ، تضمن الإعلان تصور مبدئي لتصميم Calibra يعرض العملة والقيمة المكافئة لها بالدولار الأمريكي .

 

 

تهدف العملة الجديدة إلى تيسيير عمليات إرسال وإستلام الأموال حول العالم وطبقاً لتصريحات ديفيد ماركوس  المسؤل عن هذا المشروع Facebook Head of Calibra فإن الهدف الأساسي هو خدمة أكثر من 1.7 بليون شخص حول العالم لا يمتلكون خدمات بنكية ومنحهم وسيلة سهلة لتعاملاتهم المالية.

جدير بالذكر أنه وعلى الرغم من قيادة facebook  للمشروع إلا أنها في النهاية مجرد عضو واحد من مجموعة من الشركات والمؤسسات الغير ربحية التي سوف تقوم بإدارة العملة الجديدة من خلال مؤسسة سويسرية، على أن يساهم كل عضو في مؤسسة Libra بمبلغ 10 مليون دولار على الأقل لدعم العملة ومن المرجح أن يساهم ذلك في وصول Libra لبعض المستخدمين لإختبارها ،و المميز هنا أن عملة Libra  لن تكون مثل أي عملة رقمية أخرى بل سوف يكون لها غطاء نقدي من سلة من العملات " دولار أمريكي - جنيه إسترليني - يورو - فرنك سويسري " وهو مايفترض أن يمنحها ثقة أكبر من المستخدمين بالإضافة إلى الحد من التقلبات السعرية .

التحديات

  • يبقى التحدي الأصعب حاليا لمشروع عملة الـ Libra  هو أنه يأتي في الوقت الذي يكافح فيه Facebook  لإستعادة ثقة المستخدمين بعد سلسلة من الفضائح فيما يخص الخصوصية وهو بالفعل ما لمسته من قراءة تعليقات وردود فعل المستخدمين على المنصات المختلفة وتعليقاتهم على الإعلان عن إطلاق العملة الجديدة، وتتوجه ردود الفعل إلى أن  Facebook  قد وجدت طريقة جديدة للمزيد من إقتحام خصوصية المستخدمين.، ومن جانبها مؤسسة Facebook  قد علقت أن محظفة Calibra  سوف تكون منفصلة عن بقية تطبيقات المؤسسة ولن تتمكن من الولوج إلى البيانات الخاصة بالمستخدمين إلا في حال منح التطبيق التصريحات اللازمة.
  • أما التحدي الثاني هو مواجهة الحكومات حول العالم التي يمكن أن تعتبر العملة الجديدة بمثابة إنتهاك وتحريب لسياستهم المالية وفي هذه النقطة بشكل شخصي أرى أن العملات الرقمية أمر لا مفر منه وتطور طبيعي للـنظام المالي الحالي وعاجلا أم أجلا سوف تكون أمر واقع وتتقبلها الدول والحكومات حول العالم .

هل ستنجح عملة Facebook  الجديدة؟

  تعتمد Facebook على عدد مستخدميها الضخم حول العالم والذي يقدر بأكثر من 2.38 بليون مستخدم شهريا بحسب أخر إحصائيات واردة للربع الأول من العام الجاري 2019  ، ومن ناحية أخرى تعتمد على توفير طريقة أسرع وأسهل لتعاملاتهم المالية والتسوق بدون الحاجة لإستخدام بطاقات الماستر كارد أو الفيزا بالإضافة إلى توفير تعاون مع مجموعة من المؤسسات القوية والمهمة التي تقدم خدمات لا يستغني عنها المستخدم في حياته اليومية مثل Uber , Paypal ، بشكل شخصي أرى أنها خطوة قوية من Facebook  ولدي تفاؤل بإمكانية نجاحها وإستمرارها بشكل خاص مع ضم المزيد من المؤسسات وتعلم Facebook  من أخطائها السابقة ومحاولتها المستميتة في إكتساب ثقة المستخدمين من جديد ومن يدري لعلنا نرى مؤسسات أخرى تحذو حذوها وتقدم عملات خاصة بها وبشكل شخصي لا أستبعد أن تقوم Amazon  بخطوة مماثلة في المستقبل القريب.

 

في رأيك هل سينجح مشروع Facebook  الجديد في غزو عالم العملات الرقمية ومنح ملايين المستخدمين  حول العالم وسيلة جديدة أسهل وأسرع لتحويل الأموال وهل ممكن تتغلب على أزمة ثقة المستخدمين من جهة وتوفير آليات أمان وحماية تحول دون إساءة إستخدام عملتها الجديدة في عمليات غسيل الأموال وغيرها من العمليات غير المشروعة ؟