اليورو دولار على موعد مع قرارات المركزي الأوروبي وبيانات التضخم

يعد كل من اليورو دولار EURUSD والدولار كندي USDCAD من أهم الأزواج المنتظر تحركها بقوة هذا الأسبوع، نظرة لانتظار اجتماع البنك المركزي الأوروبي واجتماع بنك كندا. إلى جانب ترقب صدور بيانات التضخم الأمريكية. وفي هذا التحليل سوف نتطرق للتركيز على زوج اليورو دولار.

  • أولًا: أساسيًا:

ينتظر كل من اليورو والدولار الأمريكي أحداث هامة ومؤثرة على حركتهم. حيث يترقب اليورو اجتماع البنك المركزي الأوروبي وهنا ينصب التركيز على تعليقات محافظ البنك "كريستين لاجارد" حول حزمة التحفيز المالي الأخيرة، إلى جانب انتظار أي تصريحات تتعلق بسياسة البنك المستقبلية بعد تحسن وتيرة التعافي من وباء كورونا في المنطقة الأوروبية. وبالطبع إيجابية التعليقات تدعم اليورو والعكس صحيح.

على جانب أخر، ينتظر الدولار الأمريكي بيانات التضخم لشهر مايو وذلك عقب صدور بيانات سوق العمل يوم الجمعة الماضي التي تفاوتت وكانت سببا في تراجع مؤشر الدولار - الذي يقيس أداء الدولار الأمريكي أمام سلة من ست عملات رئيسية-. ومن بين بيانات سوق العمل شهدنا ارتفاع الأجور الشهرية بنسبة 0.5% بما يتجاوز التوقعات بنمو 0.2%. وبالتالي هناك احتمالية بمشاهدة تحسن في أداء التضخم الأمريكي. وفي حالة ارتفاع التضخم سنشهد ارتفاع الدولار والعكس صحيح.

  • ثانيًا: فنيًا:

ارتد سعر اليورو دولار EURUSD /ن المستويات 1.2231 التي تمثل مقاومة قوية في الوقت الحالي ويتذبذب حاليًا داخل النطاق 1.2100-1.2230 أعلى المتوسط المتحرك 50 و100 يوم. وخلال هذا الأسبوع تظل النظرة إيجابية على حركة اليورو دولار EURUSD مادام استقر السعر أعلى الدعم 1.2100 على أن يشير كسر هذه المستويات إلى مزيد من الهبوط وبدء موجة تصحيحية نحو المستويات 1.2000.

الندوات و الدورات القادمة
large image