زوج الدولار ين يصعد مجددا ويتجه نحو مستويات قياسية جديدة

تمكن زوج الدولار ين من الصعود مجددا خلال تعاملات اليوميين الماضيين وارتفع أعلى مستويات 109 نقطة مجددا مستفيدا من صعود الدولار الأمريكي بقوة في ظل التفاؤل حيال التعافي الاقتصادي الأمريكي من تداعيات فيروس كورونا سريعا.

والنظرة الأساسية ترجح استمرار صعود الدولار الأمريكي بقوة خلال تداولات الفترة المقبلة تزامنا مع ارتفاع العائد على السندات الأمريكية بقوة وتوقعات صعوده إلى 2% هذا العام، بالإضافة إلى النبرة الإيجابية من صانعي القرار الأمريكي والتي تتحدث عن إيجابية التوقعات الاقتصادية، حيث تعزز التفاؤل في الأسواق بعد تصريحات جيروم باول محافظ الفيدرالي الأمريكي والتي أكد فيها على أن الفيدرالي الأمريكي ملتزم بهدف التضخم عند 2% بمرور الوقت، وأنه مع تعافي الاقتصاد الأمريكي وإحراز تقدم كبير نحو أهداف الفيدرالي الأمريكي ، فسوف نتراجع عن مشتريات السندات.

بينما على الجانب الاَخر، فإن الين الياباني لا يزال ينتظر أي مواقف جديدة من قبل بنك اليابان لإيجاد طريقه للصعود، وبخاصة مع استمرار البنك في السياسات التسهيلية وبكل قوة، وهو ما يرجح استمرار ارتفاع زوج الدولار ين في ظل قوة الدولار واستقرار الين الياباني بشكل واضح.

وبنظرة فنية على زوج الدولار ين نجد بأنه يستقر أعلى مستويات 109 نقطة بعد أن وجد دعما قويا عند مستويات 108.35 وبالتالي فقد يواصل الزوج مسيرة الصعود نحو مستويات جديدة عند 109.40 نقطة كهدف أول، وربما بعد ذلك، نحو مستويات 109.85 كهدف تالي، وإذا نجح الزوج في اختراق المقاومة القوية عند هذه النقطة فقد يتجه إلى مستويات 110.30 نقطة، وأخيرا، نحو مستويات 111.70 نقطة، وهو أعلى مستوى للزوج منذ مارس 2020، وهذا السيناريو مدعوم مع بقاء الأسعار أعلى المتوسطات المتحركة لأجل 50 و 100 على الإطار الزمني اليومي.

الندوات و الدورات القادمة
large image