الاسترالي دولار يبتعد عن أعلى مستوياته منذ 3 أسابيع، فلماذا؟

تخلى زوج الاسترالي دولار عن أرباحها التي حققها خلال تعاملات اليوم الخميس بعد صدور بيانات سوق العمل الإيجابية في استراليا والتي دعمت الدولار الاسترالي بشكل واضح بتداولات سوق العملات، ولكن الزوج تخلي عن هذه الأرباح سريعا بعد صعود العائد على السندات الأمريكية لأعلى مستوياته منذ 13 شهرا.

وبنظرة فنية على زوج الاسترالي دولار نجد بأن الزوج انخفض من مستويات 0.7850 تقريبا، وهو أعلى مستوى له منذ أواخر فبراير الماضي، ويتم تداوله قرب مستويات 0.7780 حاليا، ويختبر المتوسطات المتحركة لأجل 50 و 100 على الإطار الزمني 4 ساعات، وقد يتجه الزوج للمزيد من الهبوط نحو مستويات 0.7700 كهدف أول، ثم بعد ذلك إلى مستويات 0.7620 كهدف ثان، ثم أخيرا، قد يواصل الهبوط إذا كسر الدعم القوي عند هذه النقطه باتجاه مستويات 0.7565 كهدف أخير، وهو أدنى مستوى منذ شهر ونصف تقريبا.

وبنظرة أساسية، نجد بأن الدولار الاسترالي استفاد من إيجابية بيانات سوق العمل والصادرة في وقت مبكر من تداولات اليوم الخميس، حيث أظهرت بيانات سوق العمل في استراليا التي صدرت صباح اليوم في مستهل الجلسة الأسيوية نمو التوظيف خلال فبراير الماضي بأفضل وتيرة له منذ نوفمبر 2020. بالتزامن مع انخفاض معدلات البطالة إلى أدنى مستوياتها منذ بداية أزمة كورونا في مارس الماضي.

وعلى الرغم من ذلك، فإن قوة الدولار الأمريكي ساهمت في انخفاض زوج الاسترالي دولار، فالدولار الأمريكي لا يزال يستفيد من ارتفاع العائد على السندات الأمريكي إلى أعلى مستوياته منذ يناير 2020، وتشير التوقعات إلى أن عائدات سندات الخزانة لأجل 10 سنوات لا تزال بإمكانها الوصول إلى 1.75% في غضون أسابيع وتخرق مستوى 2% خلال منتصف العام الجاري، وهو ما يقدم المزيد من الدعم إلى الدولار الأمريكي.

الندوات و الدورات القادمة
large image