متابعة حركة زوج الاسترليني دولار وبداية هبوط تصحيحي

لم يستطع زوج الاسترليني دولار GBPUSD مواصلة الارتفاع بعد ارتداده من المستويات 1.3930. ولقى ضغوط بيعية دفعت به للهبوط قرابة 1.3850 بسبب عاملين الأول متعلق بقوة الدولار الأمريكي المشهودة خلال اليومين الماضيين واستفادة الدولار من البيانات الاقتصادية الإيجابية - قوة الدولار تضغط على الزوج-.

والثاني متعلق بعدم ظهور مستجدات جديدة تتعلق بقرار  "بوريس جونسون" رئيس الوزراء البريطاني الخاص بوضع خطة لإعادة فتح البلاد ورفع قيود الإغلاق. وبالتالي ظلت المستويات 1.3930 عائق أمام زوج الاسترليني دولار GBPUSD ولن يتأكد المزيد من الصعود على المدى القصير سوى باختراق هذه المستويات.

ومن الواضح أن زوج الاسترليني دولار GBPUSD قد قرر القيام ببعض التصحيح الهابط بعد الارتفاع الأخير وانخفض أدنى المتوسط المتحرك 50 و100 على إطار الساعة. بينما يقوم باختبار المتوسط 50 على إطار الأربع ساعات عند المستويات 1.3850 والإغلاق أدنى هذه المستويات قد يشير إلى استمرار الهبوط التصحيحي بتجاه 1.3780 وربما حتى 1.3700. - تتلاشى النظرة السلبية قصيرة المدى مع صعود السعر أعلى 1.3930 مرة أخرى.

الندوات و الدورات القادمة
large image