زوج الإسترليني دولار يختبر مستوى الدعم 1,3080

تراجع الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي اليوم في حركة تصحيح فنية بحتة بعد موجة الصعود القوية يوم أمس، ـ لان أسباب ارتفاع الزوج مازالت قائمة.

ولقد ارتفع الزوج بسبب التفاؤل السائد في الأسواق من إمكانية التوصل إلى اتفاق على ضفتي الأطلسي حول موضوعيين رئيسيين شغلا الأسواق في الاشهر والاسابيع الماضية، مفاوضات البريكسيت وخطة التحفيز المالي الأمريكية. كما أن السعر قد اخترق مستوى منطقة المقاومة النفسي في حدود 1,30.

من الناحية الفنية، الزوج اخترق أيضا خط الاتجاه الهابط، وهو الآن يتحرك داخل قناة سعرية صاعدة كما هو موضح في الرسم البياني 4سا.

السعر ارتد هابطا بعد أن اختبر الحد العلوي للقناة الصاعدة في حدود 1,3160، مع تسجيل أعلى سعر عند1,3177.

حركة التصحيح الهابطة وجدت طلبات الشراء عندما لامست مستوى تصحيح فيبو 38,20 عند 1,3080.

الأوضاع من جهة البريكسيت هادئة في الوقت الحالي، لذلك لا نعتقد صدور أي تغييرات جوهرية من هذه الناحية.

في الولايات المتحدة، آخر الأخبار تشير إلى استمرار اللهجة الإيجابية من طرفي المفاوضات.

لذلك من المحتمل أن يستمر الزوج في الصعود على المدى القصير، إلا في حالة حدوث انتكاسة أمريكية عندها سوف نرى السعر يرجع إلى مستويات ما دون 1,30.

التداولات سوف تكون جانية على الاغلب مع الميل إلى الصعود، واقتناص فرص الشراء السريعة مع كل تراجع قد يكون مثمر، مع تشديد ادارة المخاطر تحسبا لأية تطورات مفاجأة.

 

الندوات و الدورات القادمة
large image