بأول متفائل بحظر، والذهب مازال في حركته العرضية

 

  • وخلال المؤتمر الصحفي وضح بأول أنه ليس على يقين باستمرار التعافي بنفس الوتيرة في المستقبل حيث أن التعافي يتوقف على عديد من العوامل أهمها مدى انتشار فيروس كورونا والحزم التحفيزية المالية من قبل الكونجرس الأميركي. ولابد أن نتذكر أن الانتخابات الأميركية ستبدأ في بداية شهر نوفمبر، وبالتالي قد نرى ارتفاع التقلبات والمضاربة على أسواق الأسهم والمعادن.

 

  • الفدرالي لن يقوم برفع أسعار الفائدة قبل أن يصل متوسط التضخم عند المنطقة الخضراء بالرسم البياني، مؤشر التضخم الذي يتابعه أعضاء الفدرالي ( باللون الأبيض):

المصدر: بلومبرج Bloomberg

 

  • وخلال تعاملات يوم أمس شهدنا اليورو مقابل الدولار الأميركي EURUSD، ينخفض لمستويات الدعم 1.1780 وتظل مستويات 1.1720 -1.1680هي المستويات المحورية على المدى القصير ما بين سيناريو الصعود والهبوك، ونظل نفضل عمليات شراء الزوج واستهداف 1.19 و 1.20 على المدى القصير بشرط أن لانر أي إغلاق أدنى مستويات الدعم التي شهدناها على الإطار الزمني لل 4 ساعات.

 

  • النفط ( خام تكساس الأميركي الخفيف) يتسفيد من انخفاض المخزونات وتحسن شهية المخاطر بشكل عام ليعود أعلى مستويات 40 دولار/أميركي للبرميل ليزيد من إحتمالية استمرار الموجة الصاعدة قصيرة ومتوسطة الأجل وقد نرى استهداف مستويات المقاومة عند 42.5 ولكن بشرط عدم الإغلاق أدنى 38.50.

 

  • الذهب بالرغم من تقلبات يوم أمس مازال في نطاقه العرضي ما بين مستويات 1935 ومستويات 1965 وبالرغم أن النطاق العرضي ونظل بشكل عام نفضل سيناريو الشراء بشكل عام مع أي هبوط واستهداف مستويات 1980 على المدى القصير و 2020 على المدى المتوسط، ولكن سيكون الشراء قبل الإغلاق أعلى 1975  ذات مخاطرة فيمكنك إنتظار اختراق هذه المقاومة. على الجانب الآخر سيناريو الهبوط سيتأكد مع الإغلاق دون 1932-1928  وفي هذه الحالة قد نرى اختبار 1915 و 1905.

 

للمزيد يرجى مشاهدة فيديو التحليل الفني اليومي :

الندوات و الدورات القادمة
large image