ماذا بعد أسوأ أداء فصلي للداو جونز، ما هو متوقع للذهب والنفط؟

انتهى أسوأ فصل للأسواق يوم أمس، ولكن مازالت العوامل التي أثرت في الانخفاضات الكبيرة التي شاهدناها في أسواق الأسهم مستمرة. فالرغم اقتراب أوروبا من قمة تفشي فيروس كورونا، صرح الرئيس الأميركي يوم أمس أن الأسوأ قادم للولايات المتحدة. ومع استمرار إغلاق أغلب المدن وتقف الأنشطة الاقتصادية تستمر الضغوطات السلبية على نفسية المتعاملين. ولكن أيضاً استمرار دعم الحكومات بحزم تحفيزية واتباع البنوك المركزية سياسات نقدية توسعية بتدابير استثنائية لدعم السيولة في الأسواق ساعدا في خفض التقلبات، فكما نلاحظ في الرسم البياني التالي أن معدل التقلبات لعملات المجموعة 7، عملات الدول الناشئة، الأسهم والسندات أقل من مستويات 2008-2009 إلا أنها مازالت أعلى من متوسطها لآخر 10 سنوات:

المصدر: بلومبرج Bloomberg

صدرت يوم أمس بيانات مؤشري مديري المشتريات الصناعي والخدمي للصين والتي أظهرت تحسن ولكن ليس بشكل مطلق، كان التحسن مقارنة بشهر فبراير، وأظهرت ثقة المستهلكين قراءة سلبية أيضاً يوم أمس في الولايات المتحدة ولكن كل هذه البيانات السلبية بالفعل الأسواق ما تحاول تسعيرها. وفي الساعة 5 م بتوقيت المملكة العربية السعودية ننتظر مؤشر مديري المشتريات الصناعي ISM وبتوقعات أن نرى قراءة دون مستويات 50، أي انكماش في النشاط الصناعي.

مؤشر مديري المشتريات الصناعي والخدمي للصين يتحسن مقارنة بشهر فبراير:

المصدر: بلومبرج Bloomberg

 

مؤشر الداو جونز الأميركي يبدأ تعاملاته اليوم باللون الأحمر، وبتوقعات سلبية للمؤشر الصناعي على المدى القصير مادام لم ينجح في الإغلاق أعلى مستويات 22,500 والتي نراها المستوى المحوري على المدى القصير ما بين سيناريو الصعود والهبوط. والموجة الهابطة قد تستهدف مستويات الدعم عند 20,500 ومنها لل 20,000.

الذهب XAUUSD على عكس ما توقعنا في تقريرنا السابق نجح في الهبوط دون مستويات 1585 لينجح في الوصول لمستويات 1569. وستكون اليوم توقعاتنا للمعدن الأصفر مرهونة بسلوكه السعري. فإذا ما نجح المعدن في اختراق 1601 سنرى عودة لمستويات 1609 ومنها ل 1616. على الجانب الآخر كسر 1585 ستدفع السعر للهبوط لمستويات 1565 ومنها ل 15555. الجدير بالذكر أن منطقة 1555 هي المستوى المحوري ما بين الصعود والهبوط على المدى المتوسط، أي اغلاق سلبي أسفل هذه المستويات قد تدفع للمزيد من الهبوط.خام نايمكس لا يجد دعماً كافياً، وبالتالي نفضل سيناريو البيع على النفط مادام لم نرى أي صعود أعلى 23.50  وأي صعود قد تكون فرصة في بناء مراكز بيعية جديدة واستهداف كسر 20 ومنها ل 19 دولار أميركي للبرميل. ولنستطيع أن نقول أن النفط سيرتفع لابد من الإغلاق أعلى 25 غير ذلك وفي ظل المعطيات الحالية سيناريو البيع هو الأكثر احتمالاً.

للمزيد يرجى مشاهدة فيديو التحليل الفني اليومي:

إذا لم تستطع مشاهدة الفيديو هنا، الرجاء البحث في يوتيوب على الفيديو بعنوان" التحليل الفني اليومي مع محمد زيدان 1-4-2020 "

 

 

 

 

الندوات و الدورات القادمة
large image