profile photo

الجنيه الاسترليني GBP

على الصعيد الاقتصادي فإن أغلب البيانات الأقتصادية الصادرة منذ بداية مايو كانت في صالح الأسترليني سواءا مؤشرات التضخم أو العمالة أو النشاط الاقتصادي أو الاستهلاك، لكن تراجع القراءة الثانية لإجمالي الناتج المحلي يوم الخميس عكس تباطؤ النمو الاقتصادي البريطاني خلال الربع الأول من العام الحالي 2017 ويعد هذا هو أول أسباب تراجع الاسترليني إلى مستويات تداوله الحالية

يوضح الجدول التالي ملخص التأثير المتوقع للمؤشرات الاقتصادية البريطانية على الجنيه الاسترليني، خللال شهر مايو الحالي

أما السبب الآخر لهبوط الاسترليني فهو صدرو استطلاعات للرأي بشأن الانتخابات البريطانية القادمة تشير إلى تراجع أصوات حزب المحافظين (الحزب الذي تنتمي له تريزا ماي رئيسية الوزراء) بشكل قلص الفارق أمام حزب العمال - الانتخابات البريطانية ستجرى في 8 يونيو المقبل، ومن المتوقع أن يكون لها تأثير كبير على تحركات الأسواق المالية

---------------------------------

على الجانب الآخر، فإن الدولار الأمريكية يتلقى دعما من القراءة الأولية لإجمالي الناتج المحلي ربع السنوي الصادر يوم الجمعة الماضي ليعكس نموا لاقتصاديا أمريكيا في الربع الأول من العام، وهذا من الممكن اعتباره سببا ثالثا لهبوط الباوند خاصة أمام الدولار الأمريكي GBPUSD

وبوجه عام فإن تداولات الباوند عموما، ليس أما الدولار فقط وإما أيضا أمام باقي العملات سيشوبها بعضا من العشوائية والتخبط خلال الفترة القادمة والتي تعتبر الأخطر في انتظار نتائج الانتخابات البريطانية 

وبخصوص الانتخابات البريطانية

حزب تريزا ماي هو حزب المحافظين والذي لو كسب مساحة أكبر وأصوات أكبر  في البرلمان البريطاني وحصل الحزب على ما يزيد عن 50% من المقاعد فإن ذلك سيعزز موقف تريزا ماي والحكومة البريطانية في مفاوضات الخروج من التحاد الأوروربي

الاحزاب المعارضة أهمها حزب العمال والحزب الليبرالي الديموقراطي

قوة الحكومة البريطانية في المفاوضات تدعم خروجا صحيا لها من الاتحاد الأوربي ويدعم الجنيه البريطاني على المدى الطويل – لذلك فموضوع الانتخابات القادم في المملكة المتحدة مهم جدا للأسواق الفترة القادمة

-----------------------------------------------

على الصعيد الفني

يوضح الرسم البياني التالي الترتيب الموجي المتوقع لتحركات الاباوند دولار على المدي الطويل على الإطار الزمني اليومي، والذي يشير إلى أحتمالية نهاية الحركة الصاعدة للموجة C المتوقة للتصحيح الذي بدأ من القاع 1.2000

المحطة القادمة للحركة ستكون 1.2710 مع استمرار الضغط البيعي، وحاليا لا أتوقع صعودا أو دفعا شرائيا للاسترليني خاصة في انتظار الانتخابات، فمن وجهة نظري إما الانتظار التذبذب حول المستويات الحالية، أو الهبوط

الندوات و الدورات القادمة

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

تقنيات البلوكتشين والعقود الذكية المتطورة

  • الاربعاء 24 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

إحتراف التداول في الأسواق المالية، والتعامل مع المخاطرة

  • الثلاثاء 30 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

أ. حبيب عقيقي
أ. حبيب عقيقي

كيفية الدمج بين مختلف المؤشرات الفنية

  • الاربعاء 31 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

large image