المسار المتوقع للجنيه الاسترليني GBP و GBPUSD ـ9 يناير 2017

Getting the right relationship, not keeping bits of membership

  • هذا هو الوصف الذي اختارته تريزا ماي رئيس وزراء بريطانيا عن عملية الخروج من الاتحاد الأوربي
  • ويعني أن عملية الخروج ستُبنى على الحفاظ على علاقة بريطانا الجيدة بالاتحاد الأوروربي وليس خروجا جزئيا منه، ويهذا يؤكد على فكرة الخروج
  • وقد صرحت أنها على وشح الإفصاح عن استراتيجية حكومتها لخروج خلال الأساسيبع المقبلة

 

  • على الصعيد الفني فإن سعر الباوند دولار ترجم الكلام السابق في ضد مصلحة الجنيه الاسترليني، فهبط زوج GBPUSD حوالي 156 مع أولى ساعات تداول اليوم
  • والباوند ين GBPJPY حوالي 181 نقطة، في حين ارتفع اليورو باوند ERUGPB حوالي 114

-----------------------

إقتصاديا

  • بداية العام كانت تبدو مبشرة بصدور أول ثلاثة مؤشرات إيجابية في عام 2017 (لنتائج ديسمبر 2016)... حيث دفعت بأسعار الباوند دولار من دون مستويات  مستويات 1.22 إلى مستويات 1.2430
  • وبالنظر إلى زوج الباوند دولار، نجد أن الهبوط من مستويات 2430 لم يكن بسبب ضعف الاسترليني وحده، وإنما كان مدفوعا من تحسن البيانات الأمريكية، وخاصة زيادة الأجور قبل نهاية تداولات الأسبوع الماضي
  • وفي الجدول التالي ملخص أهم المؤشرات الاقتصادية المنتظر صدورها خلال هذا الشهر والتي سيكون لها التأثير الأكبر على تحركات الجنيه الاسترليني، والتي يمكنكم متابعتها من خلال مفكرة المتداول العربي الاقتصادية من هنا

--------------------------------------------------------------

الباوند دولار GBPUSD فنيا

  • الحركة الهابطة الحالية من مستويات 1.2765 إلى الأن تبدو دافعة خماسية.. كون السعر منها اربع موجات، والتي كون السعر (على الأرجح) معظمها الآن
  • مع نهاية الموجة الخامس المتوقع بين مستويات 1.2100 و 1.2000 نتوقع صعودا تصحيحيا قد يصل إلى مستويات 2400، قبل معاودة الهبوط
  • كسر 1.2000 يدعم المزيد من الهبوط إلى مستويات 1.1900 دون تغيير السيناريو الموجي الحالي
  • تجاوز السعر مستويات 1.1900 قد يغير من السيناريو الموجي الحالي
  • وقف الخسارة المرحج لصفقات البيع قصيرة المدى سيكون أعلى مستويات 2230، وللصفقات متوسطة إلى طويلة المدى سيكون مستويات 2400

الندوات و الدورات القادمة
large image