الرؤية الفنية لزوج الدولار ين في اطار الضغوط الحالية على بنك اليابان

مع استمرار ارتفاع الين أمام العملات الرئيسية يتزايد الضغط على بنك اليابان بشأن اتخاذ تدابير تسهيلية خلال اجتماعه سبتمبر الجاري والذي يأتي قبل يوم واحد من قرار الفيدرالي بشأن الفائدة الأمريكية مساء 21 سبتمبر ، جدير بالذكر ان الين الياباني ارتفع امام الدولار الأمريكي بنسبة 16% منذ بداية العام الحالي .

فنيا تم ترجمة هذا الإرتفاع امام الدولار الأمريكي بصورة قناة سعرية هابطة يتحرك في اطارها زوج الدولار ين والتي يتداول حاليا بمحيط سقفها العلوي .

بينما على اطار الأربع ساعات شكل الزوج نموذج رأس وكتفين سلبي مدعوم بإنفراج سلبي على مؤشر MACD  

بشكل عام مع تزايد الضغط والترقب لقرارات البنوك لكل من الين والدولار الأمريكي متوقع ان تشهد تداولات الزوج بعض التذبذب خلال الفترة القادمة مع الميل تجاه الهبوط للدولار الامريكي مقابل الين ، وفنيا ارى ان تداول الزوج دون 104.30 سوف يكفل له استمرار النظرة السلبية وتوقعات التراجع .

للإستفادة من الوضع الحالي للزوج نراقب منطقة 103.00 -103.10 والتي بكسرها يفتح المجال امام الزوج للتراجع تجاه منطقة 102.40-102.20 تاليا والتي تمثل 38% تصحيح فيبوناتشي للموجة الصاعدة من منتصف أغسطس الماضي ويليها المستهدف السعري 101.30-101.00 

استمرار الزوج اعلى 103 سوف يجعله عرضه للتذبذب واستهداف مناطق 103.80-104.00 مرة اخرى .

الندوات و الدورات القادمة
large image