قرار خفض الجنيه بين التأثيرات الايجابية والسلبية على السوق المصري

 

في قرار مفاجىء قام البنك المركزي بخفض الجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي ،  مما تسبب في حالة من التخبط في الشارع المصري بين مؤيد ومعارض لهذا القرار ومدى التخوف من تبعاته على المواطن العادي ، لذا من خلال هذا المقال القصير سوف نرصد أهم التأثيرات الايجابية والسلبية المتوقعة بناءا على هذا القرار :

الإيجابيات :

  • تحسين وضع النقد الأجنبى بالجهاز المصرفى.
  • جذب المزيد من الاستثمارات من الخارج.
  • إعطاء صورة إيجابية للسياسة النقدية لدى المؤسسات المالية العالمية.
  • إنعاش سوق المال وإدخال مستثمرين جدد للبورصة.

السلبيات :

  • ارتفاع معدلات التضخم في السوق المصري . مما يعني ارتفاع اسعار جميع السلع والخدمات .
  • ارتفاع سعر الدولار في السوق الموازية (السوق السوداء) .
  •  ارتفاع قيمة الدين الخارجي  وإرتفاع فى عجز الموازنة.
  • احتمال مراجعة التصنيف الائتمانى لمصر بعد قرارات السياسة النقدية الأخيرة.

 

 

الندوات و الدورات القادمة
large image