نتشية يقدم لكم إيلون ماسك

بشر الفيلسوف الالمانى "فريدريك نتشية " 1844 - 1900 عبر كتبه بقدوم الانسان الاعلى فى المستقبل ... هذا المتفوق على ذاته الذى يقود بإرادة القوة و أخلاق السادة ، صاحب عقل حر لا يمتثل عادة لأوامر القيم المشتركة ، لا حدود لطموحة و عشق الذات أهم فضائلة ، يصنع قوانين جديدة لتجاوز الانسان العادى ، تنطق الحقيقة من خلاله ، يحدث تغييرا هائلا لا بالهدم التام و لكن بالابتكار المرح القوى بصحبة رفاق مبدعين لا رعايا و تابعين .

تلك بعض من أفكار نتشية حول مفهوم الانسان الاعلى ، الاسمى ، المتفوق ، الخارق - اختر ما شئت من وصف - و التى ربما تتماس حاليا مع ما يفعله " إيلون ماسك " فى العالم اليوم ، فمسيرة الرجل فعلا مثيرة ، و تستحق النظر إليها من زاويا غير تقليدية .

أولا ... فى 28 يونيو القادم يتم " إيلون ماسك " عامه الخمسين ، و لكنه نصف قرن متنوع للغاية من حيث الميلاد فى جنوب افريقيا عام 1971 لأب جنوب افريقى من اصول بريطانية " مهندس كهروميكانيا " ، و أم كندية من اصول أمريكية " خبيرة تغذية "

هنا تتغلب نزعة الانسان المتفوق لماسك منذ البداية بإختيار البيئة الأفضل لطموحه التى تمثل ارادة القوة و اخلاق السادة حسب نتشية ، فيحصل ماسك على الجنسية الكندية عام 1989 و الجنسية الامريكية عام 2002 ، و بينهما يشكل عالمه من دراسة الفيزياء و الاقتصاد و الانترنت ، مرورا بأعماله العلمية الخاصة بأبحاث الفضاء و التجارية المتعلقة بالمدفوعات المالية على الانترنت ، وصولا لبداية التوهج فى 2003 بالمشاركة فى تأسيس علامته التجارية الاشهر " تسلا موتورز "

ثانيا ... "لقد أفصحت الحياة دائمًا أن أتفوق على ذاتي " ... هكذا قال نتشية فى كتابه زرادشت ، و هكذا يستمر ايلون ماسك فى ترجمة القول الى أفعال استثنائية تختصرها لغة الارقام فى حصر ثروة ماسك من 22 مليون دولار فقط عام 1999 بعد بيع حصته فى شركة برمجة مواقع الانترنت zip2 وصولا الى ثروة تجاوزت 200 الف مليون دولار " 203 مليار دولار " مطلع فبراير 2021 "

إذن ضاعف ماسك ثروته بنحو 9090 مرة فى 22 عاما ، و لكن المدهش أن ثروته فى بداية العام الماضى 2020 كانت عند مستوى 27 مليار دولار فقط ، هنا نترك لعامة المتابعين هواية الغوص العميق فى عقد مقارنات غير منطقية بين ما حققه رجل واحد و ما لا تستطيع دول بأكملها تحقيقه فى عام واحد ، و نعود بالتفكير فى أطروحات نتشية حول الانسان الاعلى و نسأل " أهذا هو انسان المستقبل الخارق الذى اشرت اليه ايها الفليسوف ؟! "


ثالثا ... أغلب الاجابات الواضحات حول ماسك تلخصها بعض من اعماله فى السنوات الاخيرة الماضية من اهتمامه فى 2015 بتأسيس شركة open AI لأبحاث التكنولوجيا العصبية تعمل على انجاز التواصل بين العقل البشرى و الالات الذكاء الاصطناعي ، مرورا بتأكيد نجاح ارسال صواريخ و أقمار شركته SpaceX للفضاء عام 2018 لدعم خدمات الانترنت و الاستعداد لإستعمار كوكب المريخ بحلول 2040 ، وصولا لإهتمامه البالغ بالعملات المشفرة و على رأسها بيتكوين التى اعلنت شركة تسلا مؤخرا عن استثمار 1.5 مليار دولار فيها .

إذن نحن أمام جزء من مشاهد مدهشة لإنسان غير عادى مبدع مبتكر و نافذ ، يتجاوز المقاييس المألوفة و يفرض قوانينه الجديدة ، ببضع حروف عبر حسابه على توتير يحدث تغييرا هائلا و يمنح ثروات خاطفة له و للأخرين ، و ربما حركة كل الادوات المالية التى اشار اليها ماسك مغردا منذ بداية 2021 دلائل حية على ذلك .

ختاما ... يتفق كلا من نتشية و ماسك فى رؤى كثيرة بداية من الانانية الواجبة للقوة العظمى التى تسيطر على إرادة العالم ، فالولايات المتحدة أعظم قوة فى التاريخ تمثل أخلاق السادة بديموقراطيتها حسب تصريحات ماسك المتعصب جدا لأمريكيته ، مرورا بتجاهل الإتنين للقيم الدينية و استبدالها بنظرية الانسان الاسمى كممثل و مرجع للقيم العليا فى الحياة ، و كذلك نفى فكرة تعايش العلم و الدين معا حسب ماسك ، وصولا لتأكيد حقيقة هامة مفادها إن كلاهما سابق لأوانه و مبشر بمستقبل مذهل فى مجالات عديدة .

الندوات و الدورات القادمة
large image