profile photo

سيكون المتابعين للأسواق العالمية على موعد مع عدد من البيانات الاقتصادية الهامة هذا الأسبوع، على رأسها بيانات النمو في الصين، بالاضافة إلى بيانات مبيعات التجزئة وإعانات البطالة الصادرة من الولايات المتحدة الأمريكية. ستصدر الحكومة الصينية بيانات هامة تشمل الانتاج الصناعي ومبيعات التجزئة لكن الأبرز هو تقرير الناتج المحلي الاجمالي عن الربع الأول من عام 2020، حيث تشير التوقعات إلى انكماش بمقدار 6 في المائة على أساس سنوي وذلك بالمقارنة بنمو 6 في المائة في الربع الأخير من العام المنصرم. الانكماش الكبير المتوقع يعكس بشكل كبير التأثير السلبي لتفشي فيروس كورونا في الصين وما تبعه من إجراءات احترازية للحد من انتشار الفيروس.   

  • الدولار الأمريكي

ستعتمد تحركات الدولار الأمريكي هذا الأسبوع على تأثير البيانات الاقتصادية الصادرة من الاقتصاد الأكبر في العالم وكذلك أية تطورات بانتشار فيروس كورونا في الولايات المتحدة. بالنسبة للتقارير الاقتصادية، فالأهم يعد بيانات مبيعات التجزئة عن شهر مارس، بالإضافة إلى التقرير الأسبوعي لإعانات البطالة الذي أظهر تدهورا كبيرا في سوق العمل نتيجة تفشي فيروس كورونا.   

تشير توقعات مبيعات التجزئة، الذي يعكس بشكل كبير حجم إنفاق القطاع العائلي على السلع والخدمات، إلى انخفاض بنسبة 7.0 في المائة في شهر مارس بعد تسجيل تراجع بمقدار 0.5 في المائة في شهر فبراير. أما طلبات إعانات البطالة، فالتوقعات تشير إلى 5.7 مليون في الأسبوع المنتهي في 11 إبريل بعد تسجيل 6.6 مليون في الأسبوع الذي قبله. كذلك من الممكن أن تحظى بعض بيانات عن قطاع المنازل والتصنيع وكذلك ثقة المستهلكين ببعض الاهتمام من قبل المستثمرين.

  • اليورو

على الأرجح سوف يتحرك اليورو وفقا للاتجاه العام في الأسواق المالية نظرا لغياب البيانات الاقتصادية ذات الأهمية المرتفعة من منطقة اليورو. ولكن التقرير الأهم هو القراءة النهائية لمؤشر أسعار المستهلكين عن شهر مارس في منطقة اليورو، حيث من المتوقع أن تؤكد الارتفاع بنحو 0.7 في المئة على أساس سنوي بعد تسجيل ارتفاع بنحو 1.2 في المئة في فبراير.

  • الجنيه الاسترليني

بالنسبة للجنيه الإسترليني، فمن المتوقع أن يتحرك هو الأخر وفقا للاتجاه العام في الأسواق نتيجة صدور بيانات اقتصادية ذات أهمية مرتفعة هذا الأسبوع من الاقتصاد البريطاني. وبالتالي يجب على المتداولين مراقبة أخر تطورات انتشار فيروس كورونا داخل بريطانيا ومتابعة أية تصريحات من أعضاء السياسة النقدية. 

  • السلع

ارتفعت أسعار الذهب بنهاية الأسبوع المنصرم إلى أعلى مستوى في شهر وذلك نتيجة تراجع الدولار بعد أن قام الفيدرالي الأمريكي بالإفصاح عن خطة تحفيز ضخمة. ستعتمد أسعار الذهب هذا الأسبوع على البيانات الاقتصادية الهامة الصادرة من الاقتصادات الكبرى لا سيما البيانات الأمريكية والصينية. 

فيما يتعلق بالنفط، فقد شهد بعض التراجع بعد أن أجلت المكسيك الاتفاق الذي توصلت إليه أوبك + لخفض إنتاج النفط بمقدار 10 مليون برميل يوميا والذي تم الاتفاق عليه بنهاية الأسبوع الفائت. ستعتمد تحركات أسعار النفط على حالة التفاؤل أو التشاؤم في الأسواق في حالة حدوث أية مستجدات حيال الفيروس وكذا إمكانية تفعيل اتفاقية خفض الإنتاج الجديدة.

الندوات و الدورات القادمة

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

تقنيات البلوكتشين والعقود الذكية المتطورة

  • الاربعاء 24 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

إحتراف التداول في الأسواق المالية، والتعامل مع المخاطرة

  • الثلاثاء 30 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

أ. حبيب عقيقي
أ. حبيب عقيقي

كيفية الدمج بين مختلف المؤشرات الفنية

  • الاربعاء 31 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

large image