بريكست ... احتمالات مفتوحة

باق من الزمن 9 أيام على الموعد المفترض لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي و أمام رئيسة الحكومة تريزا ماى اربعة احتمالات ...

اولا ... حضور القمة الاوروبية فى 21 و 22 مارس و معها موافقة البرلمان البريطانى على خطتها و هذا احتمال صار بعيدا بعد رفض رئيس البرلمان جون بيركو التصويت الثالث على نفس خطة ماى تحت حجة قانونية تجنبا لأضاعة وقت البرلمان و بالتالى افسد على ماى خطتها قبل القمة الاوروبية و افسد ايضا على المقال السابق

ثانيا ... طلب ماى من القمة الاوروبية تأجيل طويل المدى يصل الى 12 شهرا مع بيان الاسباب القوية لذلك حتى يوافق الاوروبيين عليها مع عدم تعديل جوهرى بالاتفاق الحالى الذى تم فى نوفمبر الماضى ، و هو الطلب المستبعد نسبيا مع اتجاه ماى لبعث رسالة للمجلس الاوروبى لتمديد المادة خمسين من معاهدة لشبونه 

ثالثا ... سحب بريطانيا لطلب الخروج من الاتحاد الأوروبي بعد موافقة البرلمان البريطاني و بالتالى فشل استفتاء بريكست الذى أجرى فى يونيو 2016 و توجيه طعنة قوية فى قلب قيم اقدم الديموقراطيات فى العالم

رابعا ... أجراء الخروج بدون اتفاق مع الاتحاد فى 29 مارس الجارى و هو السيناريو الذى رفضه البرلمان بفارق ضئيل فى 13 مارس الجارى مما يترتب عليه من تداعيات سلبية للغاية على الاقتصاد البريطانى فى الاجل القصير

 

  • اخيرا ... الاهم من ذلك كله بدأت الدوائر البريطانية و الاوروبية حاليا الحديث عن موعد خروج تريزا ماى من الحكومة بدلا من موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ، لتظل قضية بريكست مفتوحة على مصراعيها مع احمرار المؤشرات العالمية حاليا و مع اقتراب انتخابات البرلمان الاوروبى فى اخر مايو القادم و ماهية مشاركة بريطانيا بها ... يا ترى كيف ستكون نهاية بريكست ؟!
الندوات و الدورات القادمة
large image