فيبوناتشى يهنئكم بالعيد

صديقى المتداول العربى ...
كل عام و انت بخير بمناسبة عيد الفطر المبارك الذى تتزامن عطلته السعيده مع انتهاء النصف الاول و الربع الثانى من 2017 ، بعد ان جرت فى نهر الاقتصاد العالمى معطيات كثيره و مؤثره كشفت نصف وجه العام لتؤكد و تفرض نفسها على مجريات النصف الاخر ... و هذا ما يدعونا لأعادة قراءة ما كان لأستشراف ما سوف يكون من خلال النقاط التاليه :-

  • اولا ... النفط

منذ اكثر من عامين و الذهب الاسود يتداول بين اربع مناطق نفسيه سعريه تتوزع كالتالى ... ( الخمسينات – منطقة الارتياح )... ( الاربعينات – منطقة المقبول ) ... ( الثلاثينات – منطقة القلق ) ... ( العشرينات – منطقة الرعب ) ... و رغم جهود منظمة اوبك لأعادة الاستقرار لأسعار النفط من خلال اتفاقى نوفمبر 2016 و مايو 2017 الا انها لم تفلح فى استمرار الاسعار داخل منطقة خمسينات الارتياح التى شكلت نحو 60 % من اجمالى تداولات النفط خلال النصف الاول من 2017 ، لتعود اسعار كلا من الخام و برنت لتختبر دعومها عند منطقة الاربعينات المقبوله نسبيا لأغلب الميزانيات العربيه ...

1 – النفط الخام  ... حقق الخام اعلى اسعاره فى يناير 2017 عند مستوى 55.24 دولار للبرميل و اتجه فى يونيو 2017 لتجربة نسبة 23.6 % فيبوناتشى من اعلى سعر متحقق ليختبر مستوى 42.05 دولار للبرميل و هو ما ينذر بأفساح الطريق خلال النصف الثانى من العام لأختبار الدعم التالى عند مستوى 37.25 دولار للبرميل قبل ان يتوجه فى اسوء الظروف للأطمئان على  دعمه الرئيسى عند نسبة 38.2 % فيبوناتشى و الذى يتشكل عند مستوى 34.15 دولار للبرميل ...

2 – خام برنت ... سجل برنت اعلى اسعاره فى يناير 2017 عند مستوى 58.37 دولار للبرميل و اتجه فى يونيو 2017 لتجربة نسبة 23.6 % فيبوناتشى من اعلى سعر متحقق مختبرا مستوى 44.35 دولار للبرميل ليسير على خطى الخام فى كسر الدعوم الهامه مبشرا بأختبار الدعم التالى عند مستوى 39.35 دولار للبرميل ليواجه حال كسره دعمه الرئيسى عند نسبة 38.2 % فيبوناتشى و الذى يتشكل عند مستوى 36.10 دولار للبرميل ...

  • ثانيا ... الاسواق العربيه

 

  • ( TASI )  المؤشر العام السعودي ...

 سجل TASI  منتصف مارس ادنى قيمه خلال النصف الاول عند مستوى 6709 نقطه و الذى اصبح دعما اساسيا يعود اليه السوق مع تصحيح الاسواق العالميه  و قد يصعب كسره  حال عدم حدوث اى  تغيرات جوهريه تؤثر فى حركة السوق التى اقتربت من المقاومه الثانويه ( نسبة 1.236% فيبوناتشى من ادنى قيمه ) عند مستوى 7540 نقطه بتحقيقها اعلى مستوى عند 7496 نقطه بعد مبايعة الامير محمد بن سلمان وليا للعهد و هو ما يرفع معنويات السوق لأستهداف المقاومه الرئيسيه عند مستوى 7700 نقطه على الارجح خلال النصف الثانى من 2017

  • ( EGX30 ) مؤشر السوق المصرى ...

يبدو ان اثار قرار تعويم الجنيه المصرى لازالت سارية المفعول فى البورصة المصريه التى تناهز قممها التاريخيه يوما بعد يوم ، ليسجل مؤشر EGX30 ادنى قيمه خلال النصف الاول من 2017 عند مستوى 11844 نقطه مبشرا بأستهداف مستوى ( نسبة 1.618% فيبوناتشى من ادنى قيمه ) عند 13760 نقطه و هو ما اقترب من تحقيقه فعلا حين قام بتجربة اعلى قيمه خلال النصف الاول من 2017 عند مستوى 13692 نقطه ... الا ان المؤشر المصرى يواجه خلال النصف الثانى مقاومه قويه عند مستوى 14200 نقطه تستدعى تصحيحا منتظرا على المدى التوسط يعود بالمؤشر لتسجيل ادنى جديد خلال العام يقترب من مستوى 11350 نقطه مع حلول الذكرى الاولى لقرار التعويم

  •  مؤشر بورصة قطر ...( QSI )

اتخذ مؤشر QSI قراره بالتصحيح المبكر متأثرا بأجراءات المقاطعه الاخيره بعد ان سجل فى يناير الماضى اعلى قيمه خلال النصف الاول من 2017 عند مستوى 11095 نقطه الذى يصلح لأستكشاف الدعم البعيد  ( نسبة 200% فيبوناتشى من اعلى قيمه )  الذى تحقق فى يونيو عند مستوى 8743 نقطه منذرا حال كسره بالتوجه للدعم القوى عند مستوى 8320 نقطه حال استمرار المشهد السلبى فى العلاقات الخليجيه القطريه ... اما فى حال احراز اى تقدم ايجابى فى المشهد السياسى فالمؤشر قد يواجه صعوبه كبيره فى كسر مستوى 10000 نقطه خلال النصف الثانى من 2017

  • ثالثا ... الاسواق العالميه

تفتح الاسواق العالميه النصف الثانى من 2017 على مشهد هام للغايه و هو قمة مجموعة العشرين المنعقده بألمانيا يومى 7 و 8 يوليو 2017 ، فهناك عدة دلائل تؤكد اهمية الحدث من حيث دلالة المكان فى قلب اوروبا حيث الزعامه الالمانيه للأتحاد الاوروبى بعد تأكيد الانفصال البريطانى و الاطمئنان لموقف الحليف الفرنسى ... و دلالة الحضور و على رأسهم الرئيسين الامريكى ترامب و الروسى بوتين و احتماليه لقائهما الاول منذ الانتخابات الامريكيه ، بالاضافه للظهور الاول الخارجى للامير محمد بن سلمان بعد تولية منصب ولى العهد بالمملكه العربيه السعوديه ... لهذا تنظر الاسواق لهذه القمه بعين التحليل و التدقيق كنوع من استعراض مكثف لحصاد النصف الاول من 2017

و بمرور سريع على مؤشر DJI الامريكى نجد ان اقل قيمه متحققه خلال النصف الاول من 2017 كانت فى يناير الماضى عند مستوى 19677 نقطه ، تلك النقطه التى امتلئت بالهواء الساخن لوعود و تحركات ترامب و انتفخت لتصل فعليا عند مستوى 21535 نقطه مقتربه من تحقيق ( نسبة 100 % لفيبوناتشى من ادنى قيمه ) عند مستوى 21644 نقطه ...

غير ان مؤشر DJI الامريكى قد تعيقه المقاومه القويه عند المستوى التاريخى 22100 نقطه ان تحقق خلال النصف الثانى من العام ... اى ان المؤشر امامه ما يقرب  من   3 % فقط احتمالية صعود على الاكثر قبل ان يواجه دعمه الاولى عند مستوى 20700 نقطه و يبدأ بعدها مسار تصحيح فقاعة ترامب ...

  • و اخيرا و بكل الود اتمنى لكم اجازة سعيده و كل عام و انتم بخير
الندوات و الدورات القادمة
large image