نظرة على بورصة قطر 2016

سبعة نقاط فقط اضافهم مؤشر بورصة قطر لنفسه خلال رحلته من اغلاق 2015 عند مستوى 10429 نقطه الى اغلاق 2016 عند مستوى 10436 نقطه بعد عام حافل عالميا بالمتغيرات الحاده اقتصاديا و سياسيا  ، ليتحرك المؤشر خلال العام 2016 فى حدود 3081 نقطه بين ادنى مستوى حققه فى 18 يناير  عند 8327 نقطه  و بين اعلى مستوى حققه فى 17 اغسطس عند 11408 نقطه ... و لنا ان نبدى بعض الملاحظات من خلال استعراض الحركه السنويه المفصله من خلال الجدول التالى ...

  • الاصرار على اثبات نجاح اتفاق اوبك المنعقد فى 30 نوفمبر اعاد رأسمال السوق للمنطقه الدافئه عند مستوى 563.4 مليار ريال قطرى خلال ديسمبر الذى اتى كأفضل ثالث رسمله للسوق خلال 2016 ليضيف بذلك نحو 10 مليارات ريال عن اغلاق العام 2015
  • سجل متوسط رسمله السوق عن الربع الاول 528 مليار ريال قطرى  و عن الربع الثانى 533 مليار ريال قطرى ... اما  الربع الثالث فقد حقق اعلى متوسط رسمله سنويه عند 572 مليار ريال قطرى ... ليستقر فى الربع الرابع كأفضل ثانى متوسط رسمله خلال العام عند مستوى  546 مليار ريال قطرى ، و هذا التراجع الفصلى الاخير قد يبعث على القلق خاصة مع تحقيق المؤشرات العالميه مستويات تاريخيه  و كذلك داخليا  بعد انضمام مؤشر قطر للمؤشرات العالميه ( فوتسى ) و استقرار الاحوال النفطيه
  • اختتم مؤشر السوق عام 2016 مبتعدا بنحو 972 نقطه عن اعلى مستوياته السنويه و مماثلا لأغلاقات العام 2015 حيث سعر النفط حينها 37 دولار للبرميل و بختام 2016 يدور حول 54 دولار للبرميل و هو ما يفسر تخفيف مؤشر قطر لأرتباطه بالنفط  كلما استقر فوق السعر المعتمد فى الموازنه القطريه عند 45 دولار للبرميل
  • مستوى 10148 نقطه هو المتوسط السنوى و ارتكاز مؤشر قطر خلال 2016 ، و ربما يعود المؤشر لتجربة هذا الدعم خلال يناير 2017
  •  رغم ان مؤشر السوق اصاف فى ديسمبر نحو 643 نقطه زياده عن نوفمبر و كذلك  راسمال السوق زاد بنحو 37 مليار ريال قطرى فى ديسمبر عنه فى نوفمبر الا ان قيمة تداول ديسمبر تراجعت بنحو 440 مليون ريال قطرى عنها فى نوفمبر و هذا ما ينذر بوجود فراغات سعريه لأسفل  يتجه المؤشر لتغطيتها اذا استمرت مستويات السيوله اليوميه بنفس حركتها الحالية
الندوات و الدورات القادمة
large image