الجلسات الأخيرة

باقى من 2016 نحو 25 جلسة تداول فقط  حتى يكتمل مشهد العام العاصف بعد ان مضى منه نحو 90 % نستطيع من خلالها استشراف العشره بالمئه الباقيه ، فهناك ثلاثة تواريخ  هامه تمثل دعوم رئيسيه سنويه و هى :-

اولا ... ( القاع الاسود ) فى جلسة 20 يناير حين حقق مؤشر Dow 30  ادنى نقاطه عند  فى 2016 و استجابت معظم اسواق الاسهم و النفط لتحقق حول تلك الجلسه ادنى نقاطها السنويه ايضا ...

ثانيا ... ( القاع الاحمر ) فى جاسة 24 يونيو للاسواق العالميه و جلسة 26 يونيو للاسواق العربيه حيث تأثير صدمه نتيجة استفتاء بريطانيا عن الاتحاد الاوروبى Brexit ... حينها حققت اغلب مؤشرات العالم قيمها العادله السنويه ...

ثالثا ... ( نحو القمه ) فى جلسة 9 نوفمبر حين استوعبت الاسواق انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحده الامريكيه ليتجه Dow30   نحو قمه تاريخيه جديده محاولا انهاء موجته الصاعده ...

و من خلال الجدول المفصل التالى يمكننا استعراض نقاط تلك التواريخ لسبعة اسواق عالميه و عربيه و تحليل المتوقع لجلسات نهاية العام لكل منهم ...

  • النفط 

يبدو اننا لسنا فى حاجه لأنتظار نتائج اجتماعات اوبك من 25- 30 نوفمبر فلعبة شد الحبل المتواصله منذ بداية العام بين المنتجين لم تقدم اى توافق او حل فعلى يخفف من تخمة المعروض النفطى بل على العكس تحقق اوبك اعلى انتاج شهرى فى تاريخها خلال اكتوبر 2016 بنحو 33.82 برميل يوميا !...  

فقد راهن الكل منتجين و مستهلكين على عامل الوقت و مدى ضغط السياسه ، فشكلت حركة اسعار النفط خلال 2016 اربعة مناطق سعريه نفسيه توزعت كالتالى :-

 الخمسينات - منطقة الارتياح ... الاربعينات - منطقه المقبول ... الثلاثينات - منطقة القلق ... العشرينات - منطقة الرعب

و يبدو ان 2016 هو عام تسعير النفط حتى موعد طرح ارامكو السعوديه فى 2018 على الاقل ، و الحدود السعريه بين منطقة عشرينات الرعب الى خمسينات الارتياح هى ملعب النفط ذهابا و ايابا فى الفتره القادمه خاصة مع التغيرات السياسيه الامريكيه الاخيره ...

 و يبقى التوقع بأن النفط قد يختتم العام الجارى اسفل مستوى 39 دولار للبرميل ، و لنا ببساطه رصد اهم نقاط النفط طبقا لمستويات فيبوناتشى من ادنى نقطه و ذلك من خلال الجدول التالى ...

  • مؤشر Dow30   

·كشفت نتيجة Brexit  فى 24 يونيو القاع السنوى الفعلى لسوق المال الامريكى أهم و اكبر الاسواق العالميه عند مستوى 17356 نقطه تحديدا و هو نفس المستوى تقريبا الذى تحقق فى 9 نوفمبر خلال تداولات العقود الاجله فقط يوم فوز ترامب بمنصب الرئيس

·  مستوى 19090 نقطه تشكل مقاومه قويه و قمه تاريخيه مقابله للقاع عند مستوى 17356 نقطه

·  قوة الدولار الامريكى و تنامى فرص رفع الفائده على الدولار فى 14 ديسمبر القادم يعزز من اتجاه مؤشر Dow30 لملىء فراغاته السعريه حتى مستوى 18430 نقطه اولا ، مستهدفا اسفل مستوى 18020 نقطه مجددا قبل نهاية العام ...

·   اعلان اتجاه جورج سورس تخفيف مراكزه الماليه فى الذهب و الانتقال للادوات الماليه الاخرى قد يكون بالونة اختبار تفجر فقاعة الاسهم فى وقت قريب ...

 

  • مؤشر DAX

يمكن النظر لأوروبا من خلال المانيا زعيمة الاتحاد الاوروبى التى تواجه عدة تحديات اهمها ...

· استمرار ازمات البنوك الاوروبيه تحت السطح  خاصة مع ضعف اليورو بعد اشارة المركزى الاوروبى بالمزيد من التيسير الكمى  و ظهور الضاغط الجديد و هو استفتاء ايطاليا فى 4 ديسمبر المقبل لزياده صلاحيات الحكومه الايطاليه على حساب البرلمان و هو ما يفتح الطريق لأجراء استفتاء فى 2017 على خروج ايطاليا من الاتحاد الاوروبى

· انتظار حسم بريطانيا لكيفية و توقيت الانفصال عن الاتحاد الاوروبى خلال الفتره 2017 حتى 2019 ...

· الخوف من انتقال ظاهره اليمين الحاكم فى اوروبا خاصة مع اقتراب انتخابات الرئاسه فى فرنسا ابريل 2017

كل المشهد السابق ينذر بتراجع مؤشر DAX  الالمانى لمستوى 10500 نقطه مبدئيا قبل ان يقترب من حدود مستوى 10000 نقطه من جديد ...

  • المؤشرات العربية

·  المؤشر السعودىTASI  محاط بتطورات النفط اقتصاديا و سياسيا و ربما يكون مستوى 6975 نقطه هو قمته السنويه فى 2016 ، ليتجه على الارجح حتى نهاية العام  لكسر منطقة دعم 6280  نقطه قبل ان يختبر قوة دعمه عند مستوى 5930 نقطه ...

·  مؤشر بورصة قطر يعانى من ضعف واضح فى السيوله و خمول فى التداولات ...و هو ما يعيق اى محاوله حقيقيه للقفز مجددا فوق مستوى 10000 نقطه و يؤكد اتجاه المؤشر لدعم هام عند مستوى 9250 نقطه مختتما العام على بعد الف نقطه من ادنى مستوى سنوى

· مؤشر بورصة دبى يقف بالقرب من مستوى دعم ( القاع الاحمر ) فى 26 يونيو عند 3208 نقطه و التى بكسرها يزور المؤشر مجددا مستوى دعم جيد عند مستوى 2900 نقطه

·مؤشر السوق المصرى EGX30 يواصل طريقه الاخضر بعد تعويم الجنيه فى 3 نوفمبر ليصعد اكثر من 3000 نقطه فى 15 جلسه تداول و ذلك لتعويض قيمة خفض الجنيه التى تقدر بنحو 47 % من سعر 8.88 الى سعر 13 جنيه اول طرح حر للدولار بالبنوك المصريه ... و بمنطق هذا المشهد فأن المؤشر قد يستكمل طريقه الى حدود مستوى 12530 نقطه بشرط كسر المقاومه القويه عند مستوى 11750 نقطه و التى على الارجح سوف تشهد تصحيحا جيدا للعوده الى ما دون 11000 نقطه مره اخرى ...

الندوات و الدورات القادمة
large image