الاستفادة من التحليل الأساسي لاتخاذ القرار الصحيح

تنقسم مدارس التحليل إلى تحليل أساسي وفني ولا يمكن تفضيل إحداهما على الآخر فكل علم يمكن الاستفادة منه بطريقة أو بأخرى، في هذا المقال سأتحدث عن كيفية الاستفادة من المؤشرات الاقتصادية وكيف نتخذ قرار البيع أو الشراء بناء على فهمنا لها في بضع نقاط.

التحليل الأساسي يعطيك نظرة عن اتجاه العملة ولكن لا يمكن الاعتماد عليه فقط في تحديد نقاط الدخول والخروج على عكس التحليل الفني الذي قد يجني لك الأرباح بالاعتماد عليه فقط، ولكن إذا وجدت فرصة للدمج بين التحليل الأساسي والفني ستلاحظ فرق كبير أثناء التداول. 

كلما زادت معرفتك زادت أرباحك.. لا تنسى أبدًا هذه الجملة ، ولهذا أنصحكم باتباع الخطوات التالية:

مدرسة الفوركس بها العديد من الدروس المفيدة سواء من الناحية الأساسية أو الفنية ولهذا يجب أن تكون على إلمام كامل بمحتوياتها أولًا.

يجب أن تكون على إطلاع دائم بالمفكرة الاقتصادية ومعرفة توقيتات المؤشرات الاقتصادية وأهميتها من خلال الضغط عليها وقراءة التفاصيل الخاصة بها.

العديد من المتداولين يراقبون تلك المؤشرات ولا يعرفون ماذا تقيس ولماذا هي مهمة، ولكن إذا اطلعت على التفاصيل سيكون لك قدرة على تحديد مدى أهميتها وليس من خلال اللون فقط.

إذا كنت تبحث عن مصادر لمتابعة أهم الأخبار الاقتصادية وتأثير كل مؤشر على الأسواق، وفر عناء التنقل بين المواقع وتابع تغطية السوق، التي تجيب عن كافة التساؤلات.

هناك طريقة أنصحكم بها تلخص تحديد اتجاه العملة، ارسموا جدول به كل عملة واتجاهات السياسة النقدية وبعد كل قرار أو بيان فائدة قوموا بتحديثه لمعرفة الاتجاه:

  • إذا كان البنك المركزي يتجه إلى تشديد السياسة النقدية ورفع الفائدة فإن العملة ستتجه إلى الارتفاع (مثال: الدولار الأمريكي في الوقت الحالي)
  • إذا كان البنك المركزي يتجه إلى تسهيل السياسة النقدية وخفض الفائدة فإن العملة ستتجه إلى الانخفاض (اليورو)
  • إذا كانت الأسواق تتوقع قيام البنك المركزي بتسهيل السياسة النقدية وخفض الفائدة وتأخر البنك في اتخاذ هذا القرار فإن العملة ستتجه إلى الارتفاع (الجنيه الاسترليني والدولار الاسترالي)
  • إذا كانت الأسواق تتوقع قيام البنك المركزي بتشديد السياسة النقدية ورفع الفائدة وتأخر البنك في اتخاذ هذا القرار فإن العملة ستتجه إلى الانخفاض (الدولار بمنتصف العام الجاري عندما توقعت الأسواق ببداية العام رفع الفائدة 4 مرات هذا العام)
  • اتخاذ البنك المركزي موقف حيادي يدعم استقرار العملة (الدولار الكندي)

مراقبة المؤشرات الاقتصادية منفردة لا يمكنك من تحديد اتجاه العملة ولكن يجب ربطها ببعضها ومعرفة كيف ستؤثر القراءات على قرارات البنوك المركزية، ومن خلال قراءة السيناريوهات المتوقعة التي تسبق قرارات الفائدة في قسم التقارير الاقتصادية سيصبح لديك خبرة في التعامل مع المؤشرات الاقتصادية وتوقع قرارات البنوك المركزية وتأثيرها على العملة.

 

الندوات و الدورات القادمة
large image