profile photo

أهم أحداث الأسبوع 

إجمالي الناتج المحلي الصيني القطاع الصناعي الصيني

بيانات التضخم والأجور البريطانية

مؤشر الثقة الاقتصادية الألماني

بيانات التضخم ومؤشر أسعار المنتجات النيوزلندي

بيانات التضخم الأمريكية

قرار وبيان الفائدة الكندي والمؤتمر الصحفي

قرار الفائدة الأوروبية والمؤتمر الصحفي لدراجي

 

نستعد معًا هذا الأسبوع لأهم البيانات المشار إليها ونبدأها بيانات إجمالي الناتج المحلي الصيني والذي اتوقع أن يظل تحت النسبة المستهدفة 7% بقراءة قدرها 6.9% أو 6.8% فلا توجد أية علامات تشير إلى أن الاقتصاد قد سجل نموًا قويًا خلال الفترة الأخيرة خاصة بيانات مؤشرات مديري المشتريات ولهذا فإن جاءت البيانات حسب المتوقع فسوف نشهد المزيد من التراجع في الدولار الاسترالي على وجه الخصوص والدولار النيوزلندي بشكل أقوى في حال استمر تراجع مؤشر أسعار الألبان والتضخم حيث تتوقع الأسواق أن يتراجع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 0.2% على أساس ربع سنوي.

وفي بريطانيا تنتظر الأسواق صدور بيانات الأجور والتضخم والمهم هنا مراقبة مسار الأجور لأنها الضاغط الأقوى على بنك إنجلترا رفع الفائدة من حيث بيانات سوق العمل ويقف العائق الوحيد هو التضخم ولا اعتقد أن تأتي بيانات التضخم إيجابية ولهذا فإنه في حال تحسن أي من هذه البيانات فسوف يكون ارتفاع الإسترليني مؤقت فقط ونستغله للبيع أمام الدولار، أتوقع ألا يقوم بنك إنجلترا لرفع الفائدة قبل حلول نهاية العام الحالي خاصة مع تزايد مخاوف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الذي سوف يؤثر على النمو الاقتصادي بالطبع.

وفي الولايات المتحدة نراقب بيانات التضخم لأنها يجب أن تحافظ على ارتفاعها فالبرغم من رفع الفائدة الأمريكية ومعدلات التضخم منخفضة لكنهم رفعوها لأنهم يثقون في ارتفاعها بسبب تحسن قوة سوق العمل ولهذا يجب أن يتم ترجمة قوة سوق العمل في ارتفاع التضخم حتى يستمر الفيدرالي في رفع الفائدة هذا العام  وإلا لن نشهد رفع الفائدة قبل يونيو.

وفي كندا، اتوقع أن يبدأ بنك كندا هذا العام بخفض الفائدة، فهذا التراجع القوي في أسعار الطاقة سوف يزيد من مخاطر الانكماش على النمو الاقتصادي وسوف يقوم بنك كندا بخفض الفائدة للحد منها ولكن من ناحية التضخم المقرر صدوره يوم الجمعة اعتقد أن تراجع قيمة الدولار الكندي وتزايد معدل الطلب الأمريكي سوف يعملون في صالح إيجابية البيانات، بشكل عام اتوقع وصول الدولار/كندي إلى المستوى 1.50 و 1.60 مع استمرار تراجع أسعار النفط والتي لن تكون مفاجئة إذا وصلت إلى المستوى 25 دولار للبرميل قريبًا.

وبالنسبة لليورو اعتقد ألا يدلي دراجي بتصريحات جديدة هذه المرة وسوف يفضل الانتظار لرؤية آثار القرارت الأخيرة على النمو الاقتصادي خاصة وإنه يعرف أن خطوات التشديد النقدي في الولايات المتحدة سوف تدعم انخفاض اليورو أمام الدولار ولكننا لا يجب أن نستبعد اتخاذ قرارات تسهيلية جديدة من المركزي الأوروبي هذا العام مع ضعف النمو الاقتصادي الصيني وانخفاض أسعار الطاقة التي تحد من ارتفاع التضخم ، أهم ما يراقبه المركزي الأوروبي واتوقع أن يستقر اليورو دولار فيما بين 1.08 و 1.10 خلال الربع الأول.

 

Key events this week will be as follows

China GDP and Industrial production data

CPI and wages in UK

Euro area Economic sentiment (ZEW)

CPI and GTD index in New Zealand

US CPI

Overnight rate , rate statement and press conference in Canada

Bid rate and ECB press conference

This week is full of key events starting with China GDP and ending with Canadian CPI, as for GDP I expect that it will still below the target 7% and it may register 6.9 or 6.8% and this because there is no signs that the economy registered noticeable growth specially when taking the recent PMI and industrial production weak data into consideration so we might witness a fall in AUD and NZD if the GDT index and CPI q/q slipped into the negative territory.

In UK, markets are waiting for inflation and wages data because they are the most important factors that affect bank of England monetary policy, wages is telling its members to hike rate and inflation says don’t! so we still have the mixed picture that will make BOE stands and watch, from  my point of view I expect that BOE won’t hike rate soon and the only possibility would be at the end of this year or at the first half of next year if labor market improved further but we should not forget  Brexit also. I prefer to sell rallies in GBPUSD targeting 1.40.

In US, we should see inflation data on the right path to support FED steps in tightening. They Hiked rates in December despite the low levels of inflation because they think that labor market improvement will support achieving the target of inflation at 2% saying that the negative effects of low energy prices would start diminishing as soon as it stabilize and it seems it did not, if the data disappoints market expectation we will not witness another hike before next June.

In Canada, markets expects the BOC would cut rates from 0.50% to 0.25% due to falling in energy prices which hits its lowest levels in 12 years and that would increase the disinflationary risks on the Canadian economy.  As for CPI, I expect that it would stabilize… the falling in CAD value would make a balance and it will make BOC watch the GDP more than inflation.  USDCAD may hit 1.50 then 1.60 in the near term and I will not be surprised to see oil near 25$ per barrel.

As for ECB, I expect that Draghi has nothing new to say this time and he would prefer to wait and see the recent decisions effects on the economy before taking new easing measures. But we should not rule out any easing measure this year since the weak global economy specially in china and low energy prices may increase the pressure on ECB to act soon. EURUSD would stuck at 1.08 – 1.10 trading range this quarter.

 

 

الندوات و الدورات القادمة

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

تقنيات البلوكتشين والعقود الذكية المتطورة

  • الاربعاء 24 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

إحتراف التداول في الأسواق المالية، والتعامل مع المخاطرة

  • الثلاثاء 30 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

أ. حبيب عقيقي
أ. حبيب عقيقي

كيفية الدمج بين مختلف المؤشرات الفنية

  • الاربعاء 31 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

large image