هل يتواصل هبوط الذهب، ولماذا يتعرض الذهب لضغوط قوية؟

بعد أن كان قد ارتفع إلى مستويات 1800 دولار تقريبا، انخفضت أسعار الذهب بشكل ملحوظ ويتم تداولها حاليا دون مستويات 1770 دولار للأوقية في ظل صعود العائد على السندات الأمريكية وهو ما أضعف جاذبية المعدن الأصفر خلال التعاملات.

وبنظرة فنية على أسعار الذهب على الإطار الزمني اليومي، نجد بأنه وجد مقاومة قوية قرب مستويات 1800 دولار للأوقية وبدأ في الهبوط نحو مستويات 1770 دولار للأوقية، وهو ما يمهد نحو استمرار هبوطه خلال الفترة المقبلة نحو مستويات الدعم الأولى عند 1750 دولار للأوقية كهدف أول، وإذا نجح في كسر الدعم القوي عندها فقد يتجه إلى 1720 دولار للأوقية كهدف ثان، وربما بعد ذلك، إلى مستويات 1700 دولار للأوقية، وأخيرا، قد ينخفض الذهب إلى أدنى مستوياته منذ شهر تقريبا عند 1680 دولار للأوقية.

والنظرة الأساسية على الذهب تشير إلى أنه يتضرر من صعود العائد على السندات الأمريكية بشكل ملحوظ، وإيجابية البيانات الاقتصادية الأمريكية مؤخرا، وهو ما يدعم سرعة تعافي الاقتصاد الأمريكي من تداعيات تفشي فيروس كورونا، وبالتالي يتعزز الطلب على الدولار الأمريكي للاستفادة من العائد على السندات، كما أن النمو الاقتصادي الأمريكي السريع يدعم استمرار صعود الدولار، وبالتالي فإن الذهب على الجانب الاَخر يهبط ويتضرر من قوة الدولار الأمريكي، وهو السيناريو الذي قد يدعم استمرار هبوط الذهب خلال الفترة المقبلة.

الندوات و الدورات القادمة
large image