الذهب في انتظار دفعة من اجتماع الفيدرالي الأمريكي

تتداول أسعار الذهب قرابة المستويات 1780 دولار تقريبا على مدار أسبوع كامل. وذلك استمر خلال تداولات الأسبوع الجاري وقبل الإعلان عن قرارات البنك الفيدرالي الأمريكي المنتظرة غدا. فهل يجد الذهب الدعم الكافي من اجتماع الغد لمواصلة صعوده الأخير؟

  • أساسياً:

يعتمد استمرار الصعود على سلبية التصريحات الواردة من الفيدرالي الأمريكي حول الاقتصاد والفائدة. وهنا إذا قام البنك بالتأكيد على استمرار السياسة التسهيلية سيؤدي ذلك لضعف حركة الدولار وبالتالي دعم استمرار صعود الذهب.

أما في حالة التعليقات الإيجابية سنلاحظ استمرار تذبذب أسعار الذهب. ولكن من المستبعد أن تكون التعليقات الإيجابية كافية لدفع الذهب للهبوط من جديد. خاصة وأن الأسواق تأقلمت على إيجابية البيانات الواردة في الولايات المتحدة خلال الفترة الماضية. لذا التأثير المنتظر من اجتماع الغد هو إما بدفع أسعار الذهب للصعود أو بعدم التأثير على موقفها الحالي.

  • فنياً:

استطاع سعر الذهب تجاوز المستويات 1765 التي مثلت مقاومة قوية خلال الفترة الماضية. مكوناً نموذج شبيه بالقاع المزدوج قد يشير إلى حركة انعكاسية صاعدة. ويستهدف سعر الذهب حاليا اختبار المستويات 1815-1800 دولار عند المتوسط المتحرك 100 يوم. 

على أن تظل النظرة الإيجابية قائمة مع استقرار السعر أعلى 1765 دولار وفوق المتوسط المتحرك 50 يوم. وتعتبر المستويات الفاصلة لتأكيد فشل التصحيح الصاعد هى 1685 دولار. وبكسرها يتأكد استمرار الاتجاه الهابط للذهب.

الندوات و الدورات القادمة
large image