أسعار النفط تنخفض، فما السبب، وإلى أين تتجه؟

وجدت أسعار النفط مقاومة قوية عند أعلى مستوياتها منذ شهر تقريبا وبدأت في الانخفاض بشكل طفيف بسبب المخاوف ظل المخاوف حيال ضعف الطلب العالمي على النفط الخام وبخاصة مع استمرار تفشي فيروس كورونا المستجد داخل الكثير من الدول وإعادة فرض قيود الإغلاق مجددا.

وبنظرة فنية على الخام الأمريكي ، نجد بأنه انخفض من مستويات 63.55 دولار للبرميل بعد أن وجد مقاومة قوية عند هذه المستويات ليتم تداوله قرب مستويات 62.65 دولار حاليا، وهو ما قد يرجح استمرار الهبوط نحو مستويات الدعم التالية قرب 60.55 دولار للبرميل كهدف أول، وربما إذا تمكن من كسر الدعم القوي عند تلك المستويات فقد نشاهد مستويات 59 دولار للبرميل، وربما بعد ذلك مستويات 57.50 دولار للبرميل، وهو أدنى مستوى للخام الأمريكي منذ أواخر مارس الماضي.

وتشير النظرة الأساسية إلى أن استمرار المخاوف حيال ضعف الطلب العالمي على النفط الخام خلال العام الجاري يعزز من فكرة هبوط النفط، وبخاصة بعد قيام بعض الدول الكبرى مثل ألمانيا بإعادة فرض قيود الإغلاق للسيطرة على تفشي هذا الفيروس التاجي الخطير. كما قامت بعض الدول الأخرى بخفض توقعاتها للنمو الاقتصادي هذا العام، وهو ما يؤدي إلى تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام، ويرجح استمرار هبوطه خلال الفترة القليلة المقبلة.

الندوات و الدورات القادمة
large image