بداية سلبية على اليورو، والذهب يختبر مقاومة محورية

بداية الأسبوع استقبلت الأسواق بيانات سلبية من منطقة أوروبا خيث رأينا انكماش في قراءة مديري المشتريات الصناعي والخدمي لألمانيا ويهبط دون مستوى 50 مما يعني أننا نرى انكاش في كلا القطاعين، وبالفعل زوج اليورو مقابل الدولار الأميركي EURUSD يقع تحت ضغوطات بيعية بعد فشله في الصعود أعلى مستويات 1.11 في تداولات الأسبوع السابق. ونرى إحتمالية استمرار الهبوط هو السيناريو المتوقع ونستهدف مستويات 1.0950 و 1.0850 مادام لم نرى عودة أعلى مستويات 1.11 مرة أخرى.

 

بينما الذهب قبل إغلاق الأسواق يوم الجمعة يجد دعما بسبب تزايد توترات المفاوضات التجارية ما بين الولايات المتحدة اوالصين، ويصل الذهب في الجلسة الأوروبية لمستويات المقاومة عند 1520، ونجد أن هذه المناطق 1520/1525 هي المستوى المحوري في تداولات اليوم، ولكن مازالنا نتوقع استمرار الهبوط بسرط عدم استقرار أعلى 1525 لتستمر الموجة التصحيحة الهابط ل 1505/1497. على الجانب الآخر، استمرار الصعود بهذه الوتيرة وإغلاق شمعة 4 ساعات أعلى هذه المستويات قد نرى العودة ل 1532 ولكن مازال السوق يفتقد إلى الزخم المطلوب لإستكمال هذا الصعود.

 

مؤشر الداو جونز الأميركي يهبط أيضاً قبيل إغلاق الأسواق يوم الجمعة السابقة بعد أخبار انسحاب الوفد الصيني من رحلته للولايات المتحدة ليعود ويهبط لمستويات 26,880 بعد محاولته لكسر مستويات المقاومة عند 27,250. ولكن أيضاً على عكس هذا السلوك السعري مازالنا نرى أن العودة لمستويات 27,150 و  27,250 هو سيناريو محتمل بسبب الأداء الإيجابي للشركات الأميركية والإقتصاد أيضاً، ولكن يظل سيناريو الصعود محتمل مادام لم نرى أي هبوط دون 26,500.

 

للمزيد يرجى مشاهدة فيديو التحليل الفني:  

 

 

 

الندوات و الدورات القادمة
large image