عاجل: السوق الأمريكي يهبط خوفًا من حديث جيروم باول

عاجل: السوق الأمريكي يهبط خوفًا من حديث جيروم باول

توقفت المسيرة الصاعدة للأسهم الأمريكية بتراجع مؤشر داو جونز اليوم الجمعة بأكثر من 300 نقطة، مع توقف المستثمرون عن المراهنة على الصعود خوفًا من ضربات رئيس الفيدرالي، جيروم باول، المنتظر حديثه في جاكسون هول الأسبوع المقبل.

تراجع داو جونز 292 نقطة، وتراجع ناسداك بنسبة 2%، فيما تراجع مؤشر إس آند بي 500 بـ 1.3%.

قادت أسهم المستهلك السوق للهبوط، مع الضعف في قطاعات السفر والترفيه.

تراجعت أسهم: كارنيفال كوربوراشن، ورويال كاربيان كروز، وسيزار إنترتانمينت، وإكسبيديا.

كما تضررت قطاعات النمو بالسوق مثل قطاع التكنولوجيا، مع صعود جديد في عوائد سندات الخزانة، مع تصريحات أعضاء الفيدرالي الأخيرة التي تدل على أن جيروم باول، رئيس الفيدرالي، سيكون بنبرة شديدة التشدد.

تراجعت ميتا بلاتفورمس (NASDAQ:META) بـ 3%، وتراجعت ألفابيت، وأمازون (NASDAQ:AMZN) بعدها.

وتراجعت أسهم الرقائق الإلكترونية قرابة 3%، لتتخلى عن الجزء الأكبر من مكاسبها، مع سقوط شركة ابليد ماتيريالس (NASDAQ:AMAT) بأكثر من 3%، رغم نتائج الأعمال الأفضل من المتوقع.

قال جايمس بولارد، رئيس الفيدرالي في سانت لويس، إنه يدعم رفع الفائدة بـ 75 نقطة أساس، مما سيدفع معدل فائدة الأموال الفيدرالي للضغط بقوة على التضخم ليسقط.

فيما بدت إيستر جورج، رئيس الفيدرالي في كنساس سيتي، حذرة من زيادة معدلات الفائدة بقوة، وقالت إن البنك المركزي عليه أن يضع جميع الاعتبارات والتداعيات لقرار السياسة النقدية المقبل.

جاءت كلمات الفيدرالي بعد يوم من صدور محضر اجتماع الاحتياطي الفيدرالي، والذي أشار إلى التزام الفيدرالي بسياسات التشديد النقدي.

أمّا على جبهة تقارير الأرباح فارتفع سهم فوت لوكر (NYSE:FL) بنسبة 20% بعد تقارير أرباح أفضل من المتوقع، وتخلف ماري ديلون الرئيسة التنفيذية لـ ألتا بيوتي، الرئيس التنفيذي الحالي ريتشارد جونسون.

أمّا أسهم التكنولوجيا المرتبطة بسوق الأسهم فتراجعت بقوة، مع سقوط كوين بيز جلوبال إنك (NASDAQ:COIN)، وريوت بلوكشتين  (NASDAQ:RIOT)، وميكروستراتيجي (NASDAQ:MSTR).

وفقد سهم شركة بيد باث اند بيوند (NASDAQ:BBBY) 40% اليوم، بعد أنباء عن بيع المستثمر النشط، ريان كوهين، حصته كاملة من الشركة.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image