تقرير العملات: الاسترليني يسجل أرباح ملحوظة لليوم الثالث على التوالي

تقرير العملات: الاسترليني يسجل أرباح ملحوظة لليوم الثالث على التوالي
عملات

سجل الجنيه الاسترليني ارتفاعات قوية خلال تعاملات اليوم الخميس، وكان أكثر العملات ربحاً بنسبة تصل إلى 1.64% لتستمر أرباحه الملحوظة لمدة 3 أيام على التوالي، ويبدو بأن الأنباء الإيجابية حول المباحثات التجارية مع الاتحاد الأوروبي تعزز الدعم للعملة البريطانية، وتزيد من الثقة حول قوة الاقتصاد البريطاني خلال الفترة المقبلة.

وفي المرتبة الثانية، جاء الدولار النيوزلندي بنسبة أرباح تصل إلى 0.38% بالتزامن مع استفادته من صدور بيانات ثقة الأعمال في البلاد والتي جاءت بأفضل من القراءة السابقة، حيث تراجعت ثفة الأعمال بنحو 29.8 نقطة فقط، بينما كانت القراءة السابقة قد سجلت تراجعاً بنحو 34.4 نقطة.

وأيضاً، سجل الدولار الكندي ارتفاعات طفيفة خلال التداولات بنسبة تصل إلى 0.18% في ظل الاستقرار الذي شهدته أسعار النفط الخام نوعاً ما، مع تزايد المخاوف حول الطلب العالمي على النفط الخام في الفترة المقبلة مع استمرار تفشي فيروس كورونا. كما استقرت العملة الأوروبية الموحدة، اليورو، دون تغيير في ظل غياب البيانات والمؤثرات الاقتصادية المهمة على تداولاتها.

وعلى الجانب الاَخر، تراجع الدولار الاسترالي بشكل ملحوظ وتحديداً بنسبة 0.31% مع تجدد التوترات بين الصين واستراليا والتي تزيد الضغوط على العملة الاسترالية وبخاصة وأن الصين تعتبر من أكبر الشركاء التجاريين للبلاد.

وفي الوقت ذاته، فإن تحسن شهية المخاطرة في الأسواق تسبب في ضعف الطلب على الملاذات الاَمنة مثل الفرنك السويسري والذي تراجع بنسبة 0.40% خلال تعاملات اليوم الخميس.

كما تراجع الدولار الأمريكي بشكل ملحوظ مع تزايد المخاوف حول الاقتصاد الأمريكي في ظل توسع وتيرة انتشار الفيروس التاجي مؤخراً في الولايات المتحدة بما يزيد المخاوف حول عودة فرض الإغلاق العام مجدداً في الولايات الأمريكية، وهو ما أفقد الدولار الأمريكي نحو 0.59% من قيمته أمام العملات الرئيسية.

وأخيراً، جاء الين الياباني في ذيل قائمة العملات بخسائر تقدر بنحو 0.90% في ظل ضعف الطلب على العملة اليابانية، بالإضافة إلى تصريحات محافظ بنك اليابان، كورودا، والتي أكد فيها على استعداد البنك لاتخاذ المزيد من أدوات التيسير النقدي إذا اقتضت الضرورة، كما أن تسارع وتيرة الإصابات بفيروس كورونا في العاصمة اليابانية، يزيد من الضغوط على الين الياباني خلال التداولات.


الندوات و الدورات القادمة