إلى متى سيواصل اليورو انخفاضه؟

شهد اليورو انخفاضاً حاداً مقابل الدولار والين الياباني خلال تداولات صبيحة اليوم الاثنين في ظل التخوفات التي عاودت تجددها حيال أزمة الدين الايرلندية والتي جاءت في أعقاب أزمة اليونان، حيث ترددت أنباء حيال ضرورة لجوء أيرلندا لطلب دعم مالياً من كل من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي. جدير بالذكر أن عائدات السندات الايرلندية قد تراجعت خلال الإسبوع المنصرم على خلفية قيام الحكومة ببدء التدابير التقشفية لخفض الإنفاق علاوة على رفعها للضرائب والتي قد تتجاوز الـ 6 مليارات يورو بحلول العام 2011. جدير بالذكر أن الفارق بين عائدات السندات الأيرلندية والألمانية قد سجل أعلى مستوى له في ظل إدخال الحكومات الايرلندية التدابير التقشفية حيز التنفيذ ليتزامن ذلك مع حالة الإحباط والقلق التي يشهدها المستثمرين حيال الأزمة المالية التي تشهدها البلاد. ومن جانبه فقد صرح أولي ريان مسئول اللجنة الاقتصادية بالمفوضية الأوروبية وصندوق النقد الدولي بأنه سيعود إلى العاصمة الايرلندية دوبلن من أجل مناقشة جميع الجوانب الخاصة بالخطة التقشفية وبجميع تفاصيلها. هذا وقد تراجع الزوج يورو - دولار من جديد دون المستوى 1.40 خلال تداولات اليوم في الوقت الذي وقع فيه الزوج يورو - ين تحت وطأة ضغط كبير دون المستوى 113 وعلى الرغم من ذلك التراجع في العملة الأوروبية إلا أن عملات السلع لا تزال تشهد استقراراً ملموساً.

وعلى صعيد المفكرة الاقتصادية، فقد سجل المؤشر الرائد الياباني تدهوراً بنحو 98.9 في سبتمبر. في حين شهد معدل البطالة السويسري تحسناً بنحو 3.6% في أكتوبر. هذا و سيكون هناك حالة من الترقب لصدور مؤشر سينتكس لثقة المستتثمر لمنطقة اليورو علاوة على تقرير الإنتاج الصناعي الألماني. أما عن جلسة التداول الأمريكية فسوف تشهد ترقباً لبدايات الإسكان الكندية علاوة على حديث بولارد عضو مجلس الاحتياطي الفيدرالي علاوة على حديث كل من فيشر ووارش.

التحليل الفني للدولار النيوزيلاندي

شهد التداول على الدولار النيوزيلاندي تراجعاً طفيفاً في بدء تداولات الإسبوع على خلفية ما تردد من أنباء حيال إمكانية حدوث عدوى بكتيرية إلى كرمات العنب وهى أحد المنتجات النيوزيلاندية المحلية مما قد يؤثر بقدر كبير على الصادرات. وعلى الرغم من ذلك إلا أن العملة النيوزيلاندية لا تزال أفضل العملات أداءاً حتى الأن. هذا وقد ارتفع الزوج دولار نيوزيلاندي - ين من المستوى 58.38 إلا أنه لا يزال دون مستوى المقاومة 65.28، وبالتالي ففي حالة تمكن الزوج من اختراق المستوى 65.28 فإنه بذلك قد يتمكن من الارتفاع للمستوى 69.3 ومن ثم المستوى 70. أما عن سيناريو الهبوط للزوج ففي حالة مواصلة الزوج انزلاقه فإنه قد يختبر مستوى الدعم 60.38 مما يشير إلى أن ارتداد الزوج من المستوى 58.38 قد انتهى بالفعل. ومع ذلك فإن توقعات الارتفاع للزوج لا تزال قائمة.

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image