تقرير منتصف اليوم : الدولار يتعافى في ظل تراجع التصنيف الائتماني للبرتغال .

شهد الدولار الأمريكي ارتفاعاً حاداً مقابل اليورو خلال تداولات اليوم الأربعاء . ليتزامن ذلك مع الضغط الكبير الذي وقع على كاهل اليورو في ظل ما تردد من أنباء حول أن الاتحاد الأوروبي سوف يوجه الدفة نحو صندوق النقد الدولي و الذي من خلاله سيتم دعم اليونان . كما تكالبت الظروف على اليورو لتضعه تحت رحمة المزيد من الضغوط في ظل خفض مؤسسة فيتش الائتمانية التصنيف الائتماني للبرتغال ليصل إلى المستوى -AA ، مما زاد الأمر قتامة . هذا و قد انتاب المستثمرين حالة لا يستهان بها من التخوف حيال مشكلات التصنيف الائتماني لمنطقة الجنوب الأوروبي. ليشهد الدولار ارتفاع حاد مقابل اليورو ، و ليتمكن ايضاً من التعافي مقابل منافسيه من العملات الأساسية .

و عن موجة الشراء التي شهدها الدولار مؤخراً مقابل الين الياباني فقد جاءت عقب تقرير الطلب على السلع المعمرة ، حيث ارتفع المؤشر للشهر الثالث على التوالي بنحو 0.5% . أما عن طلبات السلع المعمرة باستثناء معدات النقل فقد شهدت ارتفاع حاد أيضاً بنحو 0.9% في فبراير . وعلى صعيد البيانات الاقتصادية التي صدرت اليوم عن منطقة اليورو فقد شهدت قراءة مؤشر PMI التصنيعي و الخدمي تحسناً في مارس بنحو 53.7 و 56.3 على التوالي . و عن مؤشر IFO لمناخ الأعمال الألماني فقد قفز مسجلاً 98.1 في مارس . و على الرغم من الأيجابية التي انطوت عليها البيانات إلا أن ذلك لم يلق صدى كبير على العملة .

و بالنظر إلى مؤشر الدولار فقد قام بالفعل باختراق مستوى المقاومة الكائن عند النقطة 81.34 مما يؤكد على أن ارتفاع المؤشر من المستوى 74.19 على المدى المتوسط قد اكتمل بالفعل . و هو الأن يستهدف ( ارتداد فيبوناتشي نسبته 61.8% لموجة من 76.60 إلى 81.34 و من 79.51 عند المستوى 82.43 ) . في الوقت نفسه ، و في حالة تراجع المؤشر ، فإنه قد يختبر مستوى الدعم عند النقطة 80.55 ليعاود ارتفاعه من جديد .


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image