الدولار يستأنف ارتفاعه الأخير وحالة من الترقب لبيانات الخدمات والوظائف

تعافى الدولار خلال التداولات المسائية، وذلك بعد أن توقف ارتفاع النفط الخام قبل وصوله إلى مستوى المقاومة 82.0، فيما تراجع الذهب أيضًا قبل وصوله إلى المستوى 1130. وعلى الفور، استجمع الدولار الأمريكي بعض من قوته مع بداية الفترة الأوربية، وذلك بعد أن فقد تعافي الذهب زخمه، متراجعًا ليستقر في النهاية عند المستوى 1120. ويشير المشهد الفني لمؤشر الدولار أن ثمة احتمالية في أن يستأنف الارتفاع الأخير للمؤشر طريقه من جديد، إلا أن مثل هذا الأمر سيركن إلى حد كبير على شهية المخاطرة، والتي من الممكن أن تؤثر عليها بشدة البيانات الخاصة بالتوظيف والخدمات المرتقب صدورها اليوم، بالإضافة إلى نتائج اجتماعات لجنة الاحتياطي الفيدرالي.

ومن البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم، نرى أن القراءة النهائية لمؤشر PMI الخدمي بمنطقة اليورو قد سجلت 53.6 عن شهر ديسمبر، منخفضة بنسبة طفيفة عن توقعات السوق التي كانت تتنبأ بارتفاع طفيف يصل إلى 53.7. هذا، ومن المتوقع أن تسجل قراءة مؤشر أسعار المنتجين بمنطقة اليورو ارتفاعًا يصل إلى 0.2% على أساس شهري، وهبوطًا يصل إلى -4.5% على أساس سنوي خلال شهر نوفمبر. وتتنبأ توقعات السوق بهبوط الطلبات الصناعية الجديدة بمنطقة اليورو بنحو -1.0% على أساس شهري، و-11.0% على أساس سنوي خلال شهر أكتوبر من العام الماضي. وعلى صعيد المملكة المتحدة، جاءت قراءة مؤشر PMI الخدمي بواقع 56.8 خلال شهر ديسمبر، لتسجل ارتفاعًا طفيف عن القراءة السابقة والتي كانت بواقع 56.6. ومن المتوقع أيضًا أن يقفز مؤشر ISM غير التصنيعي مجددًا فوق المستوى 50، وتحديدًا عند المستوى 50.5، وذلك بعد القراءة المحبطة التي سجلها الشهر الماضي.

 

وبالإضافة إلى بيانات الخدمات، تتجه أنظار السوق اليوم صوب بيانات التوظيف الأمريكية، إذ من المتوقع أن يسجل مؤشر ADP للتغير في التوظيف بالقطاع غير الزراعي الأمريكي انكماشًا يصل إلى -75 ألفًا داخل القطاع الخاص خلال شهر ديسمبر المنقضي. جدير بالذكر، أن بيانات مؤشر التوظيف بالقطاع غير الزراعي الأمريكي قد سجلت قراءة قوية بصورة استثنائية، لتُظهر انكماشًا وصل إلى -11,000 فقط في شهر نوفمبر. وتتكهن الأسواق بأن أي مراجعة صاعدة على نحو طفيف ستشير بالفعل إلى أن الاقتصاد الأمريكي قد شرع فعليًا في زيادة أعداد الوظائف به. إلى ذلك، تتنبأ توقعات السوق بثبات قراءة مؤشر التوظيف بالقطاع غير الزراعي الأمريكي. وبناء عليه، فإن ثمة حاجة لقدوم قراءة قوية لمؤشر ADP للتوظيف بالقطاع غير الزراعي الأمريكي لدعم هذه التوقعات السابقة.

 

وبنظرة إلى مؤشر الدولار، يشير الارتداد القوي من المستوى 77.09 إلى أنه من المحتمل أن تكون التحركات العرضية التي بدأت من المستوى 78.45 قد انتهت بثلاثة موجات هبوط فعلية. ويشير ميل تعاملات اليوم بحذر نحو الصعود، وسيؤكد اختراق مستوى المقاومة عند 78.19 على أن حالة الارتفاع من المستوى 74.19 قد استأنفت طريقها فعليًا. وفي هذه الحالة، سيكون الهدف التالي هو الارتداد بنسبة 38.2% من المستوى 89.62 إلى 74.19 عند 80.08. وفي الاتجاه الهابط، سيؤجل الهبوط إلى أدنى من المستوى 77.58 على مشهد الصعود العاجل، وسيوضح أننا سنشهد مزيدًا من الحركة العرضية أولاً. ومع ذلك، لا يزال من المتوقع احتواء الهبوط بارتداد بنسبة 38.2% من المستوى 74.19 إلى 78.45 عند 76.82.

 

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image