الين يرتفع و الدولار في المرتبة التالية

الين يرتفع في ظل حالة الإحجام عن المخاطرة و الدولار في المرتبة التالية

شهد الين الياباني ارتفاعاً خلال التداولات الأسيوية على خلفية حالة الإحجام عن المخاطرة ، حيث قاد مؤشر نيكاي مسيرة الأسهم الأسيوية نحو الانخفاض ، هذا و قد مُنى المؤشر بتراجع جديد بنحو -1.32% اليوم ليغلق عند المستوى 9549 حيث نجد أنه لا يزال بعيداً في الوقت الحالي عن أعلى مستوى لمنطقة خط العنق لنموذج الرأس و الكتفين . و كما نوهنا في وقت سابق ، فإن ارتداد مؤشر نيكاي على المدى المتوسط من المستوى 7021 قد اكتمل بالفعل عند المستوى 10767 و من ثم فمن المتوقع أن ينزلق المؤشر ليختبر مستوى الدعم الكائن عند النقطة 9050 و ما دون ذلك . و بالتالي فإن توقعات الهبوط للمؤشر تأتي لتتوافق و التراجع العام الذي تشهده أزواج الين التقاطعية ، هذا و نتوقع أن تمضي أزاوج الين التقاطعية قدماً في هبوطها .

 

و عن الدولار الأمريكي فقد شهد أيضاً انتعاشا طفيفاً خلال التداولات إلا أن ارتداده هذا لا يزال يتم في نطاق محدود في ظل الارتفاع الذي يشهده كل من الذهب و النفط الخام . أما عن الذهب فهو ينتهج اتجاه عرضي قريباً من المستوى 1140/50 خلال الوقت الحالي حيث لا يزال يشهد استقراراً . و على الرغم من ذلك إلا أن تنامي الزخم في الذهب يتضائل بقدر متواضع. لكن حتى الأن لم تظهر بادرة واحدة على أن القمة قد تكونت بعد في ظل استقرار الذهب عند مستوى الدعم 1127. و من ثم فسيكون من الصعب على الدولار الأمريكي لأن يشهد ارتداداً ملحوظاً قبيل تكون قمة الذهب . و بالنظر إلى مؤشر الدولار فلا تزال توقعاتنا تميل إلى الجانب الهابط طالما أن المرشر لا يزال مستقراً دون مستوى المقاومة 75.76، و بالتالي فإن حدوث المزيد من التراجع للمؤشر أمر غير مستبعد . أما في حالة تراجع المؤشر دون المستوى 74.68 فإن مستوى الدعم التالي المستهدف سيكون عند النقطة 74.31. و عن سيناريو الصعود ، ففي حالة اختراق المؤشر النقطة 75.76 فإن ذلك سيشير بدروه إلى أن التراجع من المستوى 76.82 قد اكتمل بالفعل و أن المؤشر سوف يشهد ارتفاعاً حاداً ليختبر أول مستويات المقاومة التي ذكرناها .

 

و على صعيد المفكرة الاقتصادية لهذا اليوم ، فسيكون هناك تركيز على مبيعات التجزئة البريطانية و ذلك خلال جلسة التداول الأوروبية . حيث من المتوقع أن ترتفع مبيعات التجزئة بنحو +0.5% على أساس شهري في أكتوبر عقب التراجع الذي اصيبت به خلال الشهر الماضي . الأمر الذي يمكن ترجمته إلى نمو المعدل السنوي بنحو +2.9% . فكل من تقرير مبيعات التجزئة البريطانية BRC و المسح الخاص بمؤشر CBI يشير إلى أن المبيعات قد تسجل قراءة قوية خلال الشهر الحالي .علاوة على ذلك ، فإن قراءة سبتمبر يمكن أن تشهد ارتفاعاً في ظل قراءات مكتب الإحصاء لمبيعات التجزئة و التي خضعت للمراجعة خلال الـ 18 شهراً الماضية . و على صعيد جلسة التداول الأمريكية ، فمن المزمع صدور تقرير مشتريات الأجانب من الأوراق المالية ، و مبيعات الجملة بالإضافة إلى المؤشر الرائد الكندية ، بالإضافة إلى المؤشرات الأمريكية و هي إعانات البطالة الأمريكية الإسبوعية و المؤشرات الرائدة الأمريكية و مؤشر فلادلفيا التصنيعي .

 

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image