منتصف اليوم : الدولار يتراجع عقب قراري بنك انجلترا و الأوروبي و ما من تدفقات للبيع

أبقى بنك انجلترا على معدل الفائدة دون تغير عند المستوى 0.50% كما كان متوقعاً بقدر كبير إلا أنه قام بتمديد برنامج شراء الأصول بنحو 25 مليار استرليني ليصل إجمالي البرنامج إلى 200 مليار استرليني . إلا ان هذا التوسع جاء دون التوقعات التي سجلت ارتفاع بنحو 50 مليار استرليني . . هذا و قد أعرب البنك في بيانه المصاحب لقرار الفائدة أنه قد يكون هناك تباطؤ في مستوى الانتعاش الاقتصادي، و من ثم فإن الاستمرار الهامشي لتراجع استغلال الموارد لا يزال قائماً ، و بالتالي فإن ذلك قد يحد من التضخم لفترة من الوقت . وعلى صعيد الاسترليني فقد شهد ارتفاع طفيف مقابل الدولار الأمريكي و الين الياباني عقب صدور قرار بنك انجلترا. أيضاً لقت العملة البريطانية دعماً في ضوء البيانات الاقتصادية البريطانية و التي جاءت أفضل من التوقعات حيث ارتفع مؤشر الإنتاج الصناعي و الإنتاج التصنيعي بواقع 1.6% و 1.7% على أساس شهري في سبتمبر .

أما عن اليورو فقد تمكن من الارتفاع مقابل الدولار الأمريكي حيث تراجع عن الخسائر التي مُنى بها مقابل الين الياباني عقب قرار البنك المركزي الأوروبي بإبقائه على معدل الفائدة دون تغير عند المستوى 1% كما نوه البنك على أنه سيكون هناك تراجع تدريجي عن التدابير التحفيزية الاستثنائية و التي قام بها البنك وقت مرور الأزمة المالية . كما نوه تريشيه رئيس البنك المركزي الأوروبي في المؤتمر الصحفي الخاص بالبنك أن مجلس إدارة البنك سوف يؤكد على أن تدابير التسهيل النقدي الاستثنائية سوف يتم التراجع عنها في الوقت المناسب و بصورة تدريجية على أن يتم استيعاب السيولة المقدمة من أجل التصدي بفاعلية لأى تهديد بالنسبة لاستقرار الأسعار خلال المدى المتوسط و حتى الطويل . و على الرغم من ذلك إلا أن بيانات منطقة اليورو جاءت مخيبة للأمال حيث شهدت مبيعات التجزئة تراجعاً بنحو -0.7% على أساس شهري و -3.6% على أساس سنوي في سبتمبر .

و على صعيد جلسة التداول الأمريكية فقد شهد مؤشر إنتاجية العمل في القطاع غير الزراعي ارتفاع على غير المتوقع في الربع الثالث من السنة المالية بنحو 9.5% ، في حين تراجعت تكاليف العمل بنحو -5.2% . أما عن مؤشر إعانات البطالة الأمريكية فقد شهد تحسن طفيف بنحو 512 ألف . وعن تصريحات البناء الكندية فقد ارتفعت بنحو 1.6% على أساس شهري في سبتمبر . هذا و قد ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين السويسري دون التوقعات بنحو 0.6% على أساس شهري في اكتوبر . أما عن معدل البطالة النيوزيلاندي فقد ارتفع متجاوزاً التوقعات مسجلاً 6.5% في الربع الثالث من السنة المالية . أما عن عجز الميزان التجاري الاسترالي فقد شهد ارتفاعاً و لكن دون التوقعات بنحو -1.85 مليار دولار استرالي .

و عن مؤشر الدولار فقد شهد مزيداً من التراجع مسجلاً المستوى 75.51 في بدء جلسة التداول الأمريكية عقب صدور قراري بنك انجلترا و البنك المركزي الأوروبي ، إلا أن هذا التراجع لم يقترن به موجة بيع حادة . وعن التداولات اليومية فإن المؤشر قد يلتزم الاتجاه الهابط طالما أنه لا يزال مستقراً قريباً من مستوى المقاومة الثانوي 75.98و بالتالي فإنه قد يواصل تراجعه من المستوى 76.82. و مع ذلك ، فنحن نتوقع أن يواصل المؤشر تراجعه و حتى النقطة فوق مستوى الدعم 74.94 من أجل اتمام تراجعه . أما عن ارتفاع المؤشر فوق المستوى 75.98 فإنه بذلك سوف يرتفع ليعاود اختبار مستوى المقاومة 76.82.

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image